شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← في اليوم الثالث للمؤتمر : توقعات بتجاوز نقاط الخلاف في الميثاق السياسي
2007-02-17 المركز

في اليوم الثالث للمؤتمر : توقعات بتجاوز نقاط الخلاف في الميثاق السياسي

‎أديس أبابا : موفد المركز تتواصل فعاليات المؤتمر العام للتحالف في يومها الثالث حسب الجدول الموضوع ومن المقرر أن تناقش اليوم في الجلسة الصباحية الملف الأكثر سخونة وهو الميثاق السياسي للتحالف

وينبئ الجو العام للمؤتمر بمناقشات مسؤولة يتوقع أن تتجاوز الكثير من نقاط الخلاف التى ظهرت حول بعض بنود الميثاق. وكانت جلسة الأمس قد أنهت مناقشة وإقرار التقرير الإداري الذي يتضمن مجالات الإعلام ، والمنظمات الجماهيرية ،والأمن والمعلومات ،والمالية ، والشئون الاجتماعية ، والعلاقات الخارجية ، المقدم من القيادة المركزية , وتلقى المؤتمر برقيات تضامن من مركز سويرا لحقوق الإنسان ، والمركز الإرتري للخدمات الإعلامية ، ومركز دراسات القرن الإفريقي ، ومنظمات المجتمع المدني في أوربا وأستراليا . كما انتخب سكرتارية مؤلفة من سبعة أعضاء برئاسة أرهي حمدناك،يساعده كل من حامد آدم سليمان والنور محمد إدريس ،وعلي محمد سعيد ومحمد أحمد سفر للتدوين باللغة العربية ، وتسفهوني مسفن ونظراب أسملاش للتدوين بالتجرنية . الجدير بالذكر إن وسائل الإعلام الإثيوبية خاصة التلفزه قد أبرزت لليوم الثاني على التوالي تقارير عن المؤتمر , وكذلك الصحف المستقلة منها والحكومية .

إخترنا لكم

الجولة الفنية لمدينة كسلا وحادثة إختطاف عثمان عبد الرحيم ! الحلقة ( 6) ! بقلم / عبد الله أندول

بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها الفرقة في جولاتها الداخلية التي غطت معسكرات "حشنيت ولكوييب ومعلاب " وفي إحتفالات تحرير أغردات وعيد الثورة وعيد العمال، تقرر أجراء جولة فنية خارجية تشمل مدينتي كسلا والخرطوم السودانيتين إضافة إلى العديد من الدول الشقيقة والصديقة الأخرى، وعليه غادرت الفرقة الميدان بكامل أدواتها وعديدها في بدايات العام 1978 ووصلت إلى مدينة كسلا، ومنها إستهلت رحلتها الخارجية وهي تحمل على عاتقها شعلة الفن والتراث الأرتري الشعبي والثوري لتعرضه على الشعوب الشقيقة والصديقة المساندة للثورة الأرترية ، وهكذا وصلنا الى محطتنا الأولى ونحن نتطلع إلى تقديم أفضل الفقرات الإناشادية والعروض الفنية بإجادة وإتقان من أجل عكس معاناة الشعب الأرتري وصموده وإنتصارات ثورته المجيدة ، وكان يحدونا الأمل أن نحقق من خلال كل ذلك المزيد من النجاحات والمكاسب لصالح قضية الشعب الإريتري العالدلة.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.