شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الحلقة التدريبية للإتحاد العام لنقابات عمال إرتريا تختتم أعمالها
2005-05-18 المركز

الحلقة التدريبية للإتحاد العام لنقابات عمال إرتريا تختتم أعمالها

الخرطوم : ECMS طالب عمال إرتريا الإتحاد الدولي لعمال إرتريا ومنظمة العمل العربية بالوقوف مع ( العامل الإرتري المشرد عن وطنه وعمله ) والعمل على حمايته وتوفير ظروف استقراره بالتنسيق مع الإتحاد العام لنقابات عمال إرتريا

جاء ذلك ضمن التوصيات الختامية للحلقة التدريبية التي نظمتها منظمة العمل العربية بالتنسيق مع الإتحاد العام لنقابات عمال إرتريا بالرخرطوم في الفترة من 15-17 مايو الجاري، وطالب المشاركون بضرورة توفير منح تأهيلية في كافة المجالات الفنية والإدارية للحركة النقابية الإرترية من أجل رفع مستواها النقابي والإداري . من جهته أكد السيد محمد حسين نائب الأمين العام لنقابات عمال السودان على عمق الروابط الثقافية والإجتماعية والثقافية والإقتصادية التي تربط الشعبين الإرتري والسوداني ، وشدد على أن الإضظرابات السياسية لا تؤثر عليها وأنها المعين الذي يستمد منه الشعبين أواصرهما وصداقتهما ، مشيراً إلى أن إتحاد عمال السودان بمختلف نقاباته يقف سنداً قوياً مع أخيه العامل الإرتري وقال إن مظلة التأمينات الإجتماعية التي تبسط للعامل السوداني سوف يتمتع بها العامل الإرتري بالسودان . من جهته دعا الدكتور خالد محمد ياسين المدير لإقليمي للمركز العربي للتأمينات الإجتماعية بالخرطوم إلى ضرورة التعاون المشترك بين المركز والإتحاد من أجل حفظ الحقوق والحريات والتأمينات خلال المرحلة القادمة ونقل تحيات السيد ابراهيم قويدر مدير منظمة العمل العربية واهتمامه البالغ بمثل هذه الدورات مطالباً الدراسين بإنفاذ ما درسوه وتطبيقه والمطالبة به . السيد محمد علي الفقيه الأمين العام لإتحاد نقابات عمال إرتريا في تصريحات خاصة بالمركز شكر الجهات المنظمة والمشرفة على الحلقة واعتبر ذلك خطوة تتبعها دورات أخرى وسوف يتم إشراك بقية الفصائل العمالية الإرترية التابابعة لفصائل المعارضة الإرترية . ويذكر أن الحلقة التدريبية قد اشتملت على محاضرات عن الحريات النقابية والتشريعات والقوانين النقابية ودراسة مقارنة لبعض التجارب النقابية بالإضافية جلسات النقاش الحر والمفتوح للمشاركين . استطلاعات : وفي جولة للمركز وسط المشاركين في الحلقة التدريبية كانت الحصيلة التالية : محمد أحمد عثمان – فرع مدني أشاد بالدورة وبالأوراق التي قدمت ، واعتبرها خطوة نوعية اكسبتهم معارف جديدة .. متمنياً من الإتحاد العام لعمال السودان والإتحادات العربية تقديم مثل هذه الدورات لزيادة معرفة حقوق وحريات العامل التي تتيحها التشريعات العالمية . محمد خايفه – مسئول العلاقات الخارجية في إتحاد عمال إرتريا أشاد بالدورة ودقة تنظيمها وأهمية الأورق التي قدمت فيها ، وبالرغم من ضيق وقتها إلا أنها قدمت الكثير للعمال الإرتري وأوضحت له المستجدات الجديدة في العالم فيما يخص حريات العامل وحقوقه . عبد العزيز محمد حامد – عمال حركة الإصلاح الدورة أدت أغراضها لجهة اختيار الموادالتي تم بعناية فائقة ، والأوراق أفادتنا كثيراً في جانب الثقافة العمالية التي نحن بحاجة إليها في ظل تسارع وتائر التقدم في العالم .. كما أنها تتيح لنا مواكبة ما وصلنا إليه التشريعات التي تنظم حياة العمال .

إخترنا لكم

القرن الافريقي ما بعد الثالث من نوفمبر ! بقلم / صالح م. تيدروس

قبل نحو عامين وتحديدا في الثامن من يوليو 2018 وصل رئيس الوزراء الاثيوبي ابي احمد الى العاصمة الاريترية أسمرا ليجد استقبالا رسميا وشعبيا وليٌنهي بذلك حقبة دامت زهاء عشرين عاما من الحرب والتوتر بين البلدين الجارين امتدت آثارها الى عموم منطقة القرن الافريقي. ومنذ ذلك التاريخ وعلى امتداد عامين تبادل الطرفان الزيارات وازيلت الحواجز في المعابر الحدودية وافتتحت السفارات ووقعت الاتفاقيات وتفاءل الكثيرون بهذه التطورات على امل ان تفضي الى حلحلة مشاكل المنطقة عموما. كان الحدث مفاجئا لمن لا يعلم بتفاصيل اللقاءات التي جرت في الغرف المغلقة ولم يتابع مجريات الأمور سواء على المستوى الإقليمي او الدولي. كثيرون هم من صفقوا لأبي احمد بحكم انه صاحب المبادرة ورسول السلام الذي بدأ خطواته الأولى


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.