شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الشرطة تفرق مسيرة تضامن مع اللاجئين المحتجزين في الخرطوم
2007-07-24 ecms

الشرطة تفرق مسيرة تضامن مع اللاجئين المحتجزين في الخرطوم

‎عدوليس: الخرطوم طلبت الشرطة السودانية من المعتصمين أمام البوابة الرئيسة للمفوضية السامية لشئون اللاجئين في شارع (1) بالخرطوم التفرق ،

وذلك بعد أن أبلغوا رسالتهم للأمم المتحدة حسب رأى صالح أحمد دين رئيس لجنة رعاية اللاجئين الإرتريين بالخرطوم ، وقال أحمد دين إننا نستغرب من صمت أخوتنا في الخارج وعدم تفاعلهم مع قضايانا ، وأضاف إننا نطالب الجاليات الإرترية في الخارج أن يصعدوا أوضاعنا للجهات الأممية لكي تجد الاهتمام اللازم ، كما أعرب عن أسفه لصمت الأمم المتحدة تجاه قضايا اللاجئين الارتريين ، وأضاف أنهم في اللجنة يقدرون موقف السودان ومساعيه لحفظ أمنه وتنظيم الوجود الأجنبي وفق القوانين التي تنظمها ولكن في ذات الوقت إنهم يناشدون السلطات بتفهم حال اللاجئين الإرتريين الذين جاءوا نتيجة ظروف سياسية معقدة تمر بها بلادهم ، هذا وكانت المسيرة قد دعت إليها اللجنة تضامناً مع اللاجئين المحتجزين الآن في الخرطوم عقب حملة تنظيم الأجانب التي قامت بها السلطات السودانية في الفترة الأخيرة .

إخترنا لكم

كلمة المناضل مسفن حقوس للشعب الإريتري وقوات الدفاع الإريترية

أيها الشعب الإريتري العظيم، كنّا قد نوهنا في ما مضى ولمرات عدة ، إنه وبعد ممارسته العربدة والتهور وتسببه في إثارة مشكلات تلو أخرى، وصل الحال بنظام إسياس للإنخراط في حرب ونزاع داخلي إثيوبي لا يعنينا في شيء، الأمر الذي يعرّضُ شعبنا ووطننا لمخاطر جمة. لقد وقع في منتصف شهر يناير من هذا العام ما يزيد عن الثمانين من الأكاديميين والمهنيين الإرتريين وثيقة نددوا فيها بأعمال القمع التي ارتكبتها الحكومة الفيدرالية الإثيوبية والمتعانون معها وكما أدانوا تدخل الجيش الإريتري في الشؤون الإثيوبية الداخلية.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.