شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← اللاجئون الإرتريون يسلمون مذكرة للأمين العام للأمم المتحدة
2007-09-06 المركز

اللاجئون الإرتريون يسلمون مذكرة للأمين العام للأمم المتحدة

‎ الخرطوم : عدوليس سلم اللاجئون الإرتريون مذكرة تشرح أوضاع اللاجئين الإرتريين في السودان إلى السيد بان كي مون إثناء زيارته للسودان ،

وفي اتصال للمركز مع السيد صالح أحمد دين رئيس منظمة رعاية اللاجئين الإرتريين في السودان قال إن المذكرة جاءت لتذكير السيد الأمين العام بواجباته تجاه اللاجئين ، خاصة وأن مفوض اللاجئين السيد ( أنطونيو قوتيرس ) الذي زار المعسكرات في نهاية ابريل الماضي وقف على التدهور المريع الذي تمر به الأوضاع هناك ، حيث اعتذر عن التقصير الدولي تجاه اللاجئين الإرتريين واعداً إياهم ببذل جهود كبيرة لتحسين الوضع . هذا وقد احتوت المذكرة على مطالب أبرزها : 1/ تكييف الوضع القانوني للاجئين الذي جردوا من صفة اللجوء عقب عملية الفحص القانوني . 2/ تحسين الخدمات الصحية المتردية في المعسكرات والاهتمام بالحالات الخاصة وتوفير الأخصائيين وسيارات الإسعاف . 3/ توفير خدمات المياه الصحية الصالحة للشرب . 4/ دعم التعليم على كافة مستوياته الأساس والثانوي والجامعي ، والاهتمام بالتدرب المهني والحرفي لاستيعاب الفاقد التربوي . 5/ إنشاء معسكرات على أطراف المدن للاجئين المدن السودانية . هذا وقد سلمت المذكرة عبر مكتب الأمم المتحدة في الخرطوم .

إخترنا لكم

في إجواء الذكرى (٥٦) لثورة اكتوبر : هل من آفاق لاستعادة مبدئية وحميمية الروابط النضالية مع مطالب الارتريين؟. بقلم/ عثمان صالح.

كل اطلالة لاكتوبر من كل عام لها طعم خاص مرتبط بذكرى أحدى التحولات الكبيرة وألايام المشرقة التي شهدتها المنطقة – ذكرى الثورة الشعبية السودانية في 21/10/١٩٦٤م ضد حكم العسكر بقيادة الجنرال إبراهيم عبود . والسودانيون هم اهل سبق وخبرة في هذه التحولات الكبيرة عربيا إذ تعتبر ثورة اكتوبر في الواقع اول ثورة عربية شعبية تطيح بنظام عسكري مستبد . وان كانت ثورة اكتوبر بشكل أساسي تعبيرا عن رفض الشعب السوداني للسلطة الدكتاتورية وطغمة العسكر التي هيمنت على البلاد وأنهت الحياة الديمقراطية.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.