شريط الأخبار
الرئيسيةمنبر الحوار ← ارتريا تؤكد موقفها الداعم والمساند للعملية السلمية فى دارفور وتدعو الى الحوار المباشر لحل ازمة الشريكين
2007-10-26 المركز

ارتريا تؤكد موقفها الداعم والمساند للعملية السلمية فى دارفور وتدعو الى الحوار المباشر لحل ازمة الشريكين

‎اكد الرئيس الاريترى اسياسى افورقى موقف بلاد الداعم والمساند للسودان والحفاظ على أمنه واستقراره ووحدته ومعربا عن أمله بان يتجاوز الشريكان الازمة الحالية فى مناقشة هادئة وبالحوار المباشر بين الطرفين وخاصة بين الرئيس البشير ورئيس الحركة الشعبية سلفاكير.

وكان الرئيس الارتيرى قد تلقى رسالة شفهية من المشير عمر البشير رئيس الجمهورية نقلها له ظهر اأمس الدكتور نافع على نافع مساعد رئيس الجمهورية وقال المسئول السياسى بالجبهة الشعبية للديمقراطية والعداله يمانى قبرآب لسونا عقب اللقاء ان اريتريا تؤيد الحوار المباشر بين الطرفين ونعتقد بان هذا الحوار سيؤدى الى التوافق وتطبيق اتفاقية السلام الشامل. واشار الى ان المباحثات التى اجراها الدكتور نافع مع الرئيس الاريترى تطرقت الى مسيرة السلام والتطورات السياسية من خلال الازمة التى ظهرت مؤخرا بين الشريكين فى حكومة الوحدة الوطنية بجانب المحادثات المرتقبة فى سرت حول قضية دارفور وقال هنالك موقف ثابت لاريتريا لدعم العملية السلمية لحلحلة قضية دارفور باعتبار اريتريا جزء من المبادرة الاقليمية وتعمل بالتنسيق مع الاتحاد الافريقى والامم المتحدة. وقد اعرب الدكتور نافع عن سعادته بهذا اللقاء ووصفه بانه كان مثمرا ومفيدا توافقت فيه الاراء وقدمنا فيه رؤية ثاقبة للمفاوضات القادمة فى سرت

إخترنا لكم

الجولة الفنية لمدينة كسلا وحادثة إختطاف عثمان عبد الرحيم ! الحلقة ( 6) ! بقلم / عبد الله أندول

بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها الفرقة في جولاتها الداخلية التي غطت معسكرات "حشنيت ولكوييب ومعلاب " وفي إحتفالات تحرير أغردات وعيد الثورة وعيد العمال، تقرر أجراء جولة فنية خارجية تشمل مدينتي كسلا والخرطوم السودانيتين إضافة إلى العديد من الدول الشقيقة والصديقة الأخرى، وعليه غادرت الفرقة الميدان بكامل أدواتها وعديدها في بدايات العام 1978 ووصلت إلى مدينة كسلا، ومنها إستهلت رحلتها الخارجية وهي تحمل على عاتقها شعلة الفن والتراث الأرتري الشعبي والثوري لتعرضه على الشعوب الشقيقة والصديقة المساندة للثورة الأرترية ، وهكذا وصلنا الى محطتنا الأولى ونحن نتطلع إلى تقديم أفضل الفقرات الإناشادية والعروض الفنية بإجادة وإتقان من أجل عكس معاناة الشعب الأرتري وصموده وإنتصارات ثورته المجيدة ، وكان يحدونا الأمل أن نحقق من خلال كل ذلك المزيد من النجاحات والمكاسب لصالح قضية الشعب الإريتري العالدلة.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.