شريط الأخبار
الرئيسيةبيانات ووثائق ← البيان الختامي للإجتماع الدوري الثاني للقيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري ( التنظيمات السبعة)
2007-11-20 المركز

البيان الختامي للإجتماع الدوري الثاني للقيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري ( التنظيمات السبعة)

نص البيان : ‎بسم الله الرحمن الرحيم البيان الختامي للإجتماع الدوري الثاني للقيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري جماهيرنا الإرترية : فى الفترة ما بين 15-18/11/2007م عقدت القيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري اجتماعها الدوري الثاني وقفت خلاله على تقارير المكتب التنفيذي ، حيث وضع موجهات لتصعيد النضال ضد النظام الدكتاتوري وأشاد بأداء المكتب التنفيذي فى المرحلة المنصرمة .

كما وقفت على التطورات السياسية التي تعيشها الساحة الإرترية حيث يسوق نظام أفورقي البلاد إلى مصير مجهول بدق طبول الحرب على الحدود مع إثيوبيا والانخراط في تفعيل أزمات وتوترات أخري في المنطقة ، في حين ينفجر صراع دموي بين مراكز القوي في صفوفه . وعلي ضوء هذه المعطيات التى تنذر بإنفجار الأوضاع فى بلادنا أولى الاجتماع اهتماما كبيراً لقضية وحدة صف المعارضة الإرترية كافة وبشكل يمكنها من تحمل مسؤولياتها الوطنية فى تعبئة الشعب وقيادته بإتجاه تجنيب إرتريا والمنطقة ويلات حرب جديدة ، وذلك من خلال الإطاحة بهذه الزمرة المتسلطة على شعبنا والمهددة لأمن واستقرار المنطقة . وقد أكد الاجتماع على ضرورة تجاوز الأزمة التى أدت الى إنقسام التحالف الديمقراطي الإرتري فى أسرع وقت ممكن ، وأمن على قرار المكتب التنفيذي بمواصلة الحوار مع الجناح الآخر من التحالف ومنح المكتب التنفيذي صلاحيات كاملة لإنجاز مشروع وحدة صف المعارضة . ومن جهة أخري ناشد الاجتماع المجتمع الدولي أن يتحمل مسؤولياته بفاعلية تجاه الأمن والسلام فى منطقة القرن الإفريقي ويجنب شعوبها ويلات حروب جديدة ، كما يناشده بدعم نضال الشعب الإرتري ضد النظام الدكتاتوري فى أسمرا الذي لم يكتف بالبطش والتنكيل بشعبنا ، بل أصبح مصدر تهديد لأمن وإستقرار منطقتنا . وتناشد القيادة المركزية دول الجوار المحيطة بإرتريا أن تتفهم الواقع المأساوي الذي يدفع بالشباب الإرتري للجوء بأعداد كبيرة نحوهم وأن تعاملهم معاملة إنسانية كريمة لحين إنجلاء الأزمة السياسية المحيطة بهم ، ويتسنى لهم العودة الى بلادهم . كما تدعو المجتمع الدولي عبر منظماته المختصة لتحمل مسؤلياته تجاه اللاجئين الإرتريين . وفى ختام أعماله توجه الإجتماع بالشكر الى دول الجوار الداعمة لنضال قوي المعارضة من جهة ، وتقديم الدعم والاستحقاقات الإنسانية للاجئين بمختلف فئاتهم وأعمارهم من جهة ِأخري . وفى الوقت الذي ثمنت فيه موقفي السودان وإثيوبيا فى هذا الميدان فإنها تأمل الى تطوير ذلك الدعم والتعاون بما يعزز من تقدم شعبنا نحو تحقيق أهدافه وبناء دولته الديمقراطية . عاش نضال شعبنا الإرتري الباسل عاشت وحدة قوي المعارضة الإرترية الاجتماع الدوري الثاني للقيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري 19/11/2007م

إخترنا لكم

إريتريا : نحو الاصلاح السياسي أم تقراي الكبرى ..! (3/3) صلاح ابوراي _ لندن

... تناولت في الحلقة الأولى التغييرات الدراماتيكية في اثيوبيا وكيف انها جذرية ومنتوج شعبي قابلت تطلعات الشعب الاثيوبي وقواه السياسية كما مثلت عهد جديد لكافة المعارضة الاثيوبية فقبلت التغيير وعادت الى بلادها للاسهام في المناخ الديمقراطي الذي اوجدته ثورتهم الشبابية وتراكم نضالاتهم ودماء شهدائهم ، عهد انعتاق جديد بزع في اثيوبيا، يمثل مركز اشعاع للديمقراطية في المنطقة. ومهما يكن من بروز مشكلات هنا أو هناك في الدولة الاثيوبية الجديدة فلا تمثل تهديدا لاستقرار البلد طالما الارادات السياسية والثقافية واصحاب الرأي ورجال الدين والحكومة جميعهم موحدون ومتفقون فانهم قادرون على احتواء واخماد المشكلات والتوترات.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.