شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← شركة الكوكا كولا تتوقف عن أنتاج مشروباتها في إرتريا
2005-06-05 المركز

شركة الكوكا كولا تتوقف عن أنتاج مشروباتها في إرتريا

أسمرا : ECMS أفادت مصادر عليمة من داخل البلاد يأن شركة البحر الأحمر للتعبئة المحتكره لمنتجات الكوكا كولا قد توقفت عن إنتاج مشروباتها الغازية ذات الإستهلاك الكبير في إرتريا ، وعزا مسئولي الشركة ذلك لعدم توفر العملة الصعبة اللازمة لإستيراد المواد الكيميائية اللازمة .

وأفادت المصادر أن الشركة توقفت عن الإنتاج منذ أكثر من شهر حيث أوقفت جميع آلياتها وشاحناتها عن العمل ، كما شرعت في إقالة عمالها وموظفيها مما يتوقع أن يفاقم معدلات البطالة المتفشية في البلاد . وذكر قادمون من إرتريا أن منتجات شركة البحر الأحمر المتمثلة في الكوكاكولا ، والاسبرايت ، والسودا والتونك قد اختفت من الأسواق . ويذكر أن شركة الكوكاكولا قد بدأت استثمارها في إرتريا منذ الخمسينات من القرن الماضي وأخذت في التمدد إلى أن بلغ رأس مالها المستثمر في إرتريا 2.5 مليون دولار وآلت العلامة التجارية بعد الإستقلال لشركة البحر الأحمر القابضة المالكة لمصنع القارورات بأسمرا ، وتملك الشركة اسطولاً من يتكون من 22 شاحنه و1500 مبرد ويعمل بها 300 من العمال الدائمين عدا العمالة الموسمية .

إخترنا لكم

جنوب السودان والحلم المؤجَّل: ملاحظات أولوية في الذكرى الثامنة (1-2) .. بقلم: ماد قبريال

دأبت قبل أربع سنوات على كتابة مقالة توثيقية مع حلول ذكرى إعلان قيام دولة جنوب السودان، ولكن حالت كثرة المشغولات هذه المرة من إنجاز المقال في الوقت المحدد، وكذلك لإتمام قراءة بعض المصادر الأساسية قبل الشروع في إعداد المقال ونّشره. وتأتي هذه المساهمة تكملةً لسلسلة المقالات السالفة الذكر، من حيث الفكرة الرئيسية التي أحاول إيصالها، بمنظور نقدي، قائم على التزام مسبق بضرورة تدوين هذه الفترة الحرجة من تاريخنا السياسي، وحاجتنا للتوثيق المستمر لأحداث الزمن الراهن. ولابد لي من الاعتراف هنا، بصعوبة توثيق التاريخ الراهن، لسببين. أولا، لستُ متخصصًا في علم التاريخ والكتابة التاريخية. أما الثاني، لتداخل أحداث التاريخ الراهن، بالواقع الراهنة من حيث الاستمرارية، وتباين الرأي بين الذاتي والموضوعي في مثل هذه الحالات، وذلك دون الدخول في الجدل المنهجي والمفاهيمي بشأن إشكالية التاريخ الراهن عند المتخصصين.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.