شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الجامعة العربية تحذر من اندلاع المواجهات بين اريتريا وجيبوتي
2008-05-15 المركز

الجامعة العربية تحذر من اندلاع المواجهات بين اريتريا وجيبوتي

‎أبدت الجامعة العربية مخاوفها من مغبة توتر الأوضاع على الحدود الاريترية الجيبوتية محذرة من اندلاع أحداث مؤسفة قد تؤدي الى مزيد من التوتر فيما اعتبر الرئيس الجيبوتي الازمة الحدودية بين البلدين معقدة مؤكدا ان الجيشين وجها لوجه .

وقدمت لجنة تقصي الحقائق العربية التي شكلها مجلس السلم والأمن العربي للوقوف على حقيقة الأوضاع على الحدود الجيبوتية الأرتيرية تقريرها الى الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى. وقال رئيس اللجنة ومدير ادارة افريقيا بالجامعة العربية السفير سمير حسني في تصريح صحافي اليوم ان اللجنة زارت رأس دوميرا وهى المنطقة المتنازع عليها والتقت رئيس جمهورية جيبوتي والمسؤولي نكافة هناك واطلعت على الوضع عينيا من خلال الوثائق والخرائط والاتفاقيات المبرمة مثل الاستقلال. وذكر أن التقرير انتهى الى اعتبار الوضع على الحدود "شديد الحساسية لأن قوات الدولتين متداخلتان ومتقاربتان ما يخشى منه اندلاع أحداث مؤسفة قد تؤدي الى مزيد من التوتر". وأضاف حسني أن التقرير تضمن توصية لأسمرة بقبول استقبال بعثة الجامعة العربية للاستماع الى وجهة نظرهم حتى يمكن التوصل الى حل سلمى للأزمة مشيرا الى أن البعثة كانت قد تقدمت بطلب منذ فترة لزيارة أرتيريا ولم يتم البت فيه حتى الآن. اعتبر رئيس جيبوتي اسماعيل عمر غلة في بيان صدر عن الرئاسة، ان الازمة الحدودية بين بلاده واريتريا المجاورة معقدة مؤكدا ان الجيشين وجها لوجه . وقال غلة في بيان تسلمته وكالة فرانس برس في اديس ابابا ان ثمة تحركا غير ودي يطرح لنا مشاكل حقيقية لانه يشكل انتهاكا فاضحا لسيادتنا الترابية وحدودنا . واضاف اننا في وضع معقد لان الجيشين يقفان وجها لوجه، لكننا لم نلاحظ حتي الآن نية لدي جيراننا لشن حرب علينا . وتابع ان سلطات جيبوتي لاحظت اشغالا كبيرة، وناقشنا الامر مع الرئيس الاريتري (اساياس افورقي) الذي يبدو انه لم يفهم جيدا ان جيشه موجود علي اراضينا . وقال هناك امر واقع، وطلبنا تحكيم هيئات اقليمية ودولية معتبرا ان كل مطالب اريتريا يمكن ان تدرس بالطرق القانونية . لكن غلة تدارك انهم يأتون ويستقرون في اراضينا ويقولون انها اراضيهم. هذا ما حصل. انا اقول انهم ليسوا في اراضيهم ، مؤكدا انه اذا فشلت السبل الدبلوماسية في حل الأزمة فسنضطر للدفاع عن بلادنا وسيادتنا الوطنية لان تلك هي مهمتنا . واندلع التوتر بين اريتريا وجيبوتي اثر توغل قوات اريترية في الاراضي الجيبوتية في 16 نيسان (ابريل). وسبق ان تواجه البلدان في 1996 و1999 بسبب تلك المنطقة. وطلبت جيبوتي التدخل من جامعة الدول العربية والاتحاد الافريقي والامم المتحدة في هذا الخلاف، وسترسل الجامعة العربية قريبا بعثة اعلامية الي رأس الدميرة (شمال)، المنطقة الاستراتيجية الواقعة عند بوابة البحر الاحمر وعلي الحدود بين البلدين. ونفت اسمرة ان تكون لها مطامع باي اراض في جيبوتي مشيرة الي سوء تفاهم فقط. ودعا الاتحاد الافريقي الجمعة اريتريا وجمهورية جيبوتي الي اكبر قدر من ضبط النفس . كذلك، يسود التوتر الحدود الاثيوبية ـ الاريترية بعدما نشبت حرب بينهما (1998 ـ 2000) اسفرت عن سقوط ثمانين الف قتيل. المصدر: وكالات

إخترنا لكم

التضامن السوداني مع الإرتريين (6-6) تجربة مركز سويرا: عندما يحدث التضامن فرقاً كبيراً. بقلم / ياسين محمد عبد الله

حسن سعيد المجمر : التقيت بحسن المجمر لأول مرة أثناء مشاركتي في دورة نظمتها في الخرطوم منظمة العون المدني العالمي بالتعاون مع معهد جنيف لحقوق الإنسان في يوليو 2005. كانت الدورة حول آليات عمل الأمم


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.