شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← نافع كردي بدلا لدحلي في باريس
2008-10-16 عدوليس

نافع كردي بدلا لدحلي في باريس

‎عدوليس : خاص ‏17‏/10‏/2008ماطلعت مصادر خاصة مقربة من الخارجية الإرترية عدوليس إن الدكتور احمد حسن دحلي السفير الإرتري بالعاصمة الفرنسية باريس قد تم استدعاؤه لأسمرا .

وإن السيد نافع كردي قد خلفه في السفارة دون ان تثبت المصادر قبول السلطات الفرنسية لتسميته سفيراً لبلاده . وكان السفير دحلي الحاصل على شهادة الدكتوراه من فرنسا قد أمضى سنوات عدة كمدير لمركز الدراسات الاستراتيجية والذي فشل في تقديم دفوعات إرتريا للعالم خلال حرب السنتين وكذلك إبان ازمة حنيش حسب مآخذ الحزب الحاكم والوحيد في البلاد السيد نافع كردي السفير المعين كان قد شغل مقعد إرتريا المراقب في الجامعة العربية . ويذكر أن السفير نافع كان قد اتهم بإطلاق النار على عشيق إحدى محظياته من الجنسية المغاربية في العاصمة الفرنسية باريس قبل عدة سنوات مما يشكك قبول السلطات الفنرسية سفيراً لبلاده حسب ما أفاد به قيادي بارز في المعارضة الإرترية من المعروف أن إرتريا هي العاصمة الوحيدة التي تتميز بعدم الإعلان عن حركة وتنقلات كبار موظفيها لا عبر الجريدة الرسمية ولا وسائل الإعلام المملوكة للدولة .

إخترنا لكم

القرن الافريقي ما بعد الثالث من نوفمبر ! بقلم / صالح م. تيدروس

قبل نحو عامين وتحديدا في الثامن من يوليو 2018 وصل رئيس الوزراء الاثيوبي ابي احمد الى العاصمة الاريترية أسمرا ليجد استقبالا رسميا وشعبيا وليٌنهي بذلك حقبة دامت زهاء عشرين عاما من الحرب والتوتر بين البلدين الجارين امتدت آثارها الى عموم منطقة القرن الافريقي. ومنذ ذلك التاريخ وعلى امتداد عامين تبادل الطرفان الزيارات وازيلت الحواجز في المعابر الحدودية وافتتحت السفارات ووقعت الاتفاقيات وتفاءل الكثيرون بهذه التطورات على امل ان تفضي الى حلحلة مشاكل المنطقة عموما. كان الحدث مفاجئا لمن لا يعلم بتفاصيل اللقاءات التي جرت في الغرف المغلقة ولم يتابع مجريات الأمور سواء على المستوى الإقليمي او الدولي. كثيرون هم من صفقوا لأبي احمد بحكم انه صاحب المبادرة ورسول السلام الذي بدأ خطواته الأولى


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.