شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← شركة كويتية تقاضي اريتريا لعجزها عن دفع ديون نفطية
2009-09-14 المركز

شركة كويتية تقاضي اريتريا لعجزها عن دفع ديون نفطية

‎الكويت (CNN) -- قررت شركة "المجموعة البترولية المستقلة" التوجه إلى محكمة التحكيم في لندن والخاضعة لقواعد تحكيم غرفة التجارة العالمية وذلك للطلب منها إصدار قرار تحكيمي يقضي بأن تقوم مؤسسة البترول ‏الإريترية وحكومة أسمرة التي تمتلكها بتسديد أكثر من 66 مليون دولار.

وذكرت الشركة الكويتية أن المبلغ هو بدل متأخرات لمبيعات النفط التي وردتها الشركة لأريتريا بقيمة 66.2 مليون دولار. وأفادت "المجموعة البترولية المستقلة" أن مؤسسة البترول الأريترية والحكومة في أسمرة: "تقر بالدين كاملا ولكن تعتذر عن التأخير بالدفع بسبب الأزمة المالية العالمية،" مضيفة أنها تزوّد مؤسسة البترول الارترية بالمواد البترولية منذ أكثر من 11 سنة. ولفتت الشركة الكويتية إلى أنه بالرغمن من حصولها على تأكيدات من أعلى المصادر الحكومية ‏بتسديد المبالغ المستحقة، فان المجموعة البترولية المستقلة قررت اللجوء إلى التحكيم وهي على يقين أنه سيتم تحصيل هذه المبالغ بالكامل وذلك من خلال التحكيم. وأضافت أن إصرار الشركة على الحصول على قرار تحكيمي من ‏محكمة التحكيم في لندن يأتي "لحفظ حقوق الشركة وإلزام مؤسسة البترول الارترية ودولة ارتريا بتسديد المبالغ المستحقة فورا وتمكين الشركة من تحصيلها من ‏موجوداتهم في جميع أنحاء العالم."‏ ووعدت الشركة في بيان نشرتها على الموقع الإلكتروني للسوق المالية الكويتية بأن تفي بجميع التزاماتها تجاه العملاء والبنوك دون أي تأخير، وأفادت بأن مركزها المالي وأن جميع أعمالها تسير بصورة طبيعية.

إخترنا لكم

الجولة الفنية لمدينة كسلا وحادثة إختطاف عثمان عبد الرحيم ! الحلقة ( 6) ! بقلم / عبد الله أندول

بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها الفرقة في جولاتها الداخلية التي غطت معسكرات "حشنيت ولكوييب ومعلاب " وفي إحتفالات تحرير أغردات وعيد الثورة وعيد العمال، تقرر أجراء جولة فنية خارجية تشمل مدينتي كسلا والخرطوم السودانيتين إضافة إلى العديد من الدول الشقيقة والصديقة الأخرى، وعليه غادرت الفرقة الميدان بكامل أدواتها وعديدها في بدايات العام 1978 ووصلت إلى مدينة كسلا، ومنها إستهلت رحلتها الخارجية وهي تحمل على عاتقها شعلة الفن والتراث الأرتري الشعبي والثوري لتعرضه على الشعوب الشقيقة والصديقة المساندة للثورة الأرترية ، وهكذا وصلنا الى محطتنا الأولى ونحن نتطلع إلى تقديم أفضل الفقرات الإناشادية والعروض الفنية بإجادة وإتقان من أجل عكس معاناة الشعب الأرتري وصموده وإنتصارات ثورته المجيدة ، وكان يحدونا الأمل أن نحقق من خلال كل ذلك المزيد من النجاحات والمكاسب لصالح قضية الشعب الإريتري العالدلة.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.