شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← ووقف أبطال أستراليا للعام الثامن ليقولوا لا للدكتاتور ، لا لمهرجان التسول
2010-01-09 المركز

ووقف أبطال أستراليا للعام الثامن ليقولوا لا للدكتاتور ، لا لمهرجان التسول

‎تقرير اليوم الأول من مظاهرة استراليا ـ ملبورنبالرغم من أن اليوم يوم عمل ، ودرجة الحرارة قد تجاوزت (35) إلا أن كل تلك العوامل لم تمنع شرفاء استراليا ليقولوا وبصوت عالي ، لا للدكتاتور ، لا لمهرجان العار التسول ، نعم لوطن يسع الجميع ، ويطلق فيه سراح السجناء وتعاد فيه الأرض إلى أهلها .

اليوم الأول بكل المقاييس كان صفعة لكل أعوان النظام ، الذين حاول جمعهم من كافة المدن الأسترالية ، ونيوزيلاند ، ولم تنحصر مهمة هؤلاء على حضور المهرجان وحسب بل ومراقبة أفراد الفرقة المتواضعة والصحفيين المرافقين للفرقة ، ومن يدري ربما المسئول عنها فإرتريا الدكتاتور أضحت دول العجائب حيث يهرب منها كل من وجد الفرصة للهروب قد أحتوى البرنامج على كلمة اللجنة المنظمة بالعربية والتغرنية ، وكلمة للجالية الإرترية إضافة إلى الهتافات والشعارات والأغاني والأناشيد الوطنية . الفنان حسين محمد على ألهب ساحة المظاهرة حماسا بأغانيه الوطنية المتميزة ، وكانت لمشاركته أخوته في هذه الملحمة أثرا كبيرا على رفع معنويات المشاركين ، كما أن الزميل منير كرار توجه مباشرة من المطار إلى ساحة المظاهرة وهو القادم لتوه من خارج استراليا. وعد استراليا للجماهير يوم غدا الملحمة الكبرى ، ومن هنا فإن اللجنة المنظمة للمظاهرات تناشد كافة الشرفاء للمشاركة في مظاهرة يوم غد وسيكون التجمع في الخامسة مساء في نفس المكان . كن مع شعبك أو ضده فالوضع في إرتريا لا يحتمل الحياد أو السلبية ، كن صوت الذين لا صوت لهم وقلّ عاليا مع الشرفاء لا للدكتاتور . اللجنة الإعلامية للمظاهرة

إخترنا لكم

التضامن السوداني مع الإرتريين (6-6) تجربة مركز سويرا: عندما يحدث التضامن فرقاً كبيراً. بقلم / ياسين محمد عبد الله

حسن سعيد المجمر : التقيت بحسن المجمر لأول مرة أثناء مشاركتي في دورة نظمتها في الخرطوم منظمة العون المدني العالمي بالتعاون مع معهد جنيف لحقوق الإنسان في يوليو 2005. كانت الدورة حول آليات عمل الأمم


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.