شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← ساقم تحتقل بالذكرى ال44 لإنطلاقة الكفاح المسلح بالخرطوم
2005-09-11 المركز

ساقم تحتقل بالذكرى ال44 لإنطلاقة الكفاح المسلح بالخرطوم

الخرطوم :ECMS اعتبرت الجبهة الديمقراطية الشعبية الإرترية نقاط ضعف المعارضة هي التي أمدت في عمر النظام المرفوض جماهيرياً والمحاصر دبلوماسياً مطالبةً بمعالجة هذه النقاط وتأسيس الجبهة الوطنية الديمقراطية العريضة

حتى يتسنى تأطير الجماهير كي تساهم بجدية في النضال من أجل ديكتاتورية الجبهة الشعبية . جاء ذلك في الكلمة الرسمية للجبهة في حفلها الداخلي بمناسبة الذكرى ال44 لإنطلاقة الكفاح المسلح يوم الجمعة الماضي9/9 بالخرطوم ، وقد تناولت الكلمة التي ألقاها السيد تسفهوني مسفن نائب ؤئيس الجبهة الأوضاع التي تمر بها الجماهير الإرترية في الداخل والتي وصفها بالمريرة والقاسية مستعرضاً حصاد الأربعة عشرعاماً من عمر الإستقلال واصفاً النظام بجزيرة معزولة عن محيطها تهددها المجاعة على نطاق واسع ولا مخرج من ذلك إلا بتفعيل الجهود من أجل إقتلاع النظام . كما أكدت الكلمة رؤية الجبهة تجاه حق القوميات من أجل الحصول على حقوقها الإنسانية والديمقراطية رافضاً تخزف الكثيرين من هذه الحقوق . و أكدت الكلمة على أن موضوع الحدود بين إرتريا وإثيوبيا يجب أن يصل إلى نهايته بالطرق السلمية والقانونية . هذا وقد شرف الحفل السيد تولدي قبرسلاسي رئيس الجبهة المتواجد في الخرطوم لحضور الإجتماع الدوري الثاني للتحالف الديمقراطي الإرتري والذي سيبدأ أعماله في منتصف سبتمبر الجاري . وقد أحيت فرقة الجبهة الحفل بالعديد من الأناشيد والأغنيات الثورية .

إخترنا لكم

كلمة المناضل مسفن حقوس للشعب الإريتري وقوات الدفاع الإريترية

أيها الشعب الإريتري العظيم، كنّا قد نوهنا في ما مضى ولمرات عدة ، إنه وبعد ممارسته العربدة والتهور وتسببه في إثارة مشكلات تلو أخرى، وصل الحال بنظام إسياس للإنخراط في حرب ونزاع داخلي إثيوبي لا يعنينا في شيء، الأمر الذي يعرّضُ شعبنا ووطننا لمخاطر جمة. لقد وقع في منتصف شهر يناير من هذا العام ما يزيد عن الثمانين من الأكاديميين والمهنيين الإرتريين وثيقة نددوا فيها بأعمال القمع التي ارتكبتها الحكومة الفيدرالية الإثيوبية والمتعانون معها وكما أدانوا تدخل الجيش الإريتري في الشؤون الإثيوبية الداخلية.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.