شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← إذا تأكد الخبر :هروب وزير الإعلام الإريتري يوسع دائرة الانشقاقات في دائرة أفورقي المقربة
2012-12-12 المركز

إذا تأكد الخبر :هروب وزير الإعلام الإريتري يوسع دائرة الانشقاقات في دائرة أفورقي المقربة

‎أسمرا ــ دبي ــ الدوحة ــ خاص ( عدوليس ) 12 ديسمبر 2012مقطع مسؤول إريتري رفيع في الحزب الحاكم في حديث لخاصته بأن وزير الإعلام المكلف يعتبر خارج أسوار الحزب الحاكم والحكومة ، وإنه مطلوب للمحاسبة دون إن يوضح على ماذا سيحاسب .

وتتداول مجلس العاصمة أسمرا معلومات لم تستطيع ( عدوليس ) تأكيدها ، تفيد بإن السلطات الأمنية قد داهمت منزل علي عبده وإستولت على الكثير من المقتنيات الشخصية وكذا سيارته الحكومية . هذا في الوقت الذي أكدت فيه مواطنين إريترين في دبي بإن الوزير المكلف قد وصل بالفعل مساء هذا اليوم المدينة . على ذات الصعيد رفض السفير الإريتري بالعاصمة القطرية الدوحة تأكيد أو نفي وجود الوزير في العاصمة أسمرا وذلك لفضائية عربية شهيرة لم تستطع الوصول لجوال الوزير المغلق ، من أجل سماع وجهة نظر الحكومة الإريترية تجاه تعليقات رئيس الوزراء الإثيوبي والخاصة بعدم ممانعته زيارة أسمرا من أجل وضع حل لكل المشكلات بين البلدين ، والذي خص به فضائية ( الجزيرة الإنجليزية ) عند زيارته للدوحة قبل أكثر من إسبوع . هذا وقد راجت أخبار غير مؤكده طوال الشهر الماضي ان وزير الإعلام الإريتري المكلف علي عبده قد تقدم بطلب لجوء سياسي لبلد أوربي حينا ولكندا حينا آخر دون ان تقدم من يفيد بصحة الخبر ، بينما أكد موقع إريتري ناطق بالانجليزية ومقرب من الحكومة الإريترية خبر عودة الوزير في نهاية الشهر الماضي ونقلت عنه (عدوليس ) الخبر . يذكر أن علي عبده المولود في كرن 1969م هو يعد من أكثر القيادات قربا للرئيس الإريتري أسياس أفورقي قد التحق وهو طالب بالميدان في العام 1979 م وتلقى تعليمة في مدارس الثورة ، ثم تم إلحاقه بالجيش الشعبي في العام 1986م وأختير ليعمل ضمن طاقم حراسة الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير إريتريا آنذاك أسياس أفورقي وتلقى تدريب خاص ضمن وحدة الكماندو في معسكر (أراق ) بالساحل الشمالي ، كما خضع لتدريب خاص في فنيات حماية الشخصيات الهامة في كل من السودان وإلمانيا وإسرائيل . تخرج من جامعة اسمرا في 96 من كلية العلوم الانسانية .

إخترنا لكم

التضامن السوداني مع الإرتريين (6-6) تجربة مركز سويرا: عندما يحدث التضامن فرقاً كبيراً. بقلم / ياسين محمد عبد الله

حسن سعيد المجمر : التقيت بحسن المجمر لأول مرة أثناء مشاركتي في دورة نظمتها في الخرطوم منظمة العون المدني العالمي بالتعاون مع معهد جنيف لحقوق الإنسان في يوليو 2005. كانت الدورة حول آليات عمل الأمم


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.