شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← توتر في معسكر الشجراب ومخاطبات حاشدة في كسلا بسبب اعتداءات عصابات الرشايدة
2013-01-22 المركز

توتر في معسكر الشجراب ومخاطبات حاشدة في كسلا بسبب اعتداءات عصابات الرشايدة

‎الشجراب:عدوليس- 22يناير2013متشهد مدينة كسلا حالة من الاحتقان إثر توارد الأخبار عن اعتداء عصابات الرشايدة على قاطني معسكر الشجراب للاجئين حيث اسفر الإعتداء المسلح عن مصرع سائق عربة كارو وجرح شخصين أخرين بجروح خطيرة .

وقام مجموعات من سكان مدينة كسلا بمحاولة السفر إلى معسكر الشجراب للثأر من عصابات الرشايدة إلا أنهم لم يتمكنوا من ذلك بسبب الطوق الأمني الذي يشهده المعسكر في الوقت الذي شهدت فيه المدينة عدد من المخاطبات الحاشدة التي طالبت بضرورة التصدي لجرائم الاختطاف والإتجار بالبشر التي تقوم بها عصابات الرشايدة وحسمها بشكل جذري . وفي ذات السياق ما زال التوتر يشوب معسكر الشجراب بعد الاشتباكات التي دارت بين عصابات الرشايدة وسكان المعسكر صباح اليوم الثلاثاء مما استدعى تدخل القوات النظامية بأعداد كبيرة .

إخترنا لكم

الجيش الاريتري وتهم ارتكاب فظاعات في تقراي !! بقلم / فتحي عثمان

في السنة الثانية والأخيرة من امتحانات الماجستير، خاطبنا أحد الأساتذة مودعا: " لقد تعلمتم معنى الحروب ومآسيها، فأخرجوا الآن للحديث عن السلام ومحاسنه." وبقدر ما بدت نصيحته أبويه حادبة فقد كانت أيضا تعكس روح الثقة في التأهيل الذي قدمه المقرر المستحدث في الجامعات حينها، وهو تخصص دبلوماسية السلام والتنمية المستدامة، وهو تخصص يقوم على إعادة بناء المجتمعات بعد الحروب عبر استخدام المناهج المتداخلة: الدبلوماسية والقانون الدولي الإنساني "إتفاقيات جنيف لحماية المدنيين أثناء النزاع المسلح والبروتوكولات الإضافية" والعلوم الإنسانية. واستجابة لنصيحة معلمي سأقدم مساهمة تحت عنوان المقال أعلاه، وهي ليست مساهمة العالم الخبير، ولكن جهد الطالب الفكير.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.