شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← في ورشة عقدت بكسلا: قلق بالغ من تنامي الاتجار بالبشر .. ومطالبات بتأمين معسكرات اللاجئين
2013-03-10 المركز

في ورشة عقدت بكسلا: قلق بالغ من تنامي الاتجار بالبشر .. ومطالبات بتأمين معسكرات اللاجئين

‎تقرير إخباري 10 مارس 2013م ــ خاص ــ كسلا أعربت عدد من المؤسسات الرسمية ومنظمات العمل العام ورجال الإدارة الأهلية في ولاية كسلا عن بالغ القلق من انتشار جريمة الاتجار بالبشر والتي كانت تستهدف اللاجئين الإريتريين والتي امتدت للسكان المحليين ، كما طالبوا بضرورة تحسين أوضاع المعسكرات وتأمينها ،

بالإضافة لسرعة وسلاسة إجراءات الفحص القانوني ومنح الرقم الوطني الخاص باللاجئين ، بالإضافة لعدد من التوصيات . جاء ذلك في ختام ورشة العمل التي عقدت يوم الخميس 7 مارس الجاري بمدينة كسلا عن قضايا الـجار بالبشر تحت عنوان ( ضمان أفضل المسارات الممكنة لحماية ضحايا الإتجار بالبشر) بمشاركة عدد كبير من الجهات العدلية والشرطية ومنظمات المجتمع المدني ورجالات الإدارة الأهلية ، وقد قدمت في الندوة عدد من الأوراق العملية . ممثل الإدارة القانونية بولاية كسلا السيدة خيرية احمد محمد عالجت في ورقتها ظاهرة الإتجار وتهريب البشر من النواحي القانونية وعلاقة القوانين الولاية بالقوانين الدولية وضرورية الموائمة بينهما . من جهته أستعرض العقيد الصادق محمد أحمد مدير شرطة مباحث الولاية جهود الشرطة في الحد من الظاهرة ومكافحتها ، مشدداً على مسؤوليتهم تجاه أمن السكان المحلين واللاجئين الاريتريين ، منوها لدور اللاجئ في استفحال ظاهرة التصدي للاتجار البشر . الأستاذ إدريس أكد رئيس لجنة الحكم والتشريع المحلي بالمجلس التشريعي بالولاية تحدث عن جهود المجلس في سن القوانين التي تكافح ظاهرة الاتجار بالبشر . بدورها كشفت مديرة مكتب الحماية التابع لمفوضية شؤون اللاجئين الأممية UNHCR السيدة كاترين عن تقديم العون لشرطة الولاية لكي تتمكن من الحد من الظاهرة وكبح جماع المهربين ، مشيرة لما قدمته المفوضية في وقت سابق من هذا العام من دعم تمثل في سيارات حديثة وغيرها إلا أن السلطات الولائية وضعتها في تصرف جهات حكومية لا علاقة لها بمعتمدية شؤون اللاجئين السودانية . الناظر إبراهيم دقلل ناظر عموم قبائل البني عامر أدان كل الذين يساهمون في تسهيل عمليات التهريب داخل وخارج الولاية معربا عن أمله بتعاون كل رجالات الإدارة الأهلية للتصدي لهذا السلوك الغير إنساني كما وصفه ، ناظر عموم قبائل الرشايدة المتهم أفرادها بالعمل في عمليات الإتجار بالبشر نفى بشدة عن أفراد قبيلته واصفا من يقوم بذلك هم فئة معزولة وذلك في بيان وزع على حضور الورشة التي استمرت يوما كاملا . هذا وقد نظم الورشة منظمة ( تلاويت للتنمية للتنمية ) بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP. وذلك في إطار مشروع ( تعزيز الوصول إلى العدالة وبناء الثقة ) وتأتي أهمية هذه الورشة في كونها تعقد في الولاية التي تجري فيها عمليات تهريب البشر ، والوجود الكثيف للجوء من إريتريا الدولة المجاورة للولاية ، كما أن مشاركة هذا العدد من المهتمين بهذه الظاهرة مما سينعكس إيجابا في مكافحة الظاهرة والقضاء عليها . هذا وسوف ترفع الورشة توصياتها لكل من المجلس التشريعي للولاية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ورئاسة شرطة ولاية كسلا . على ذات الصعيد سوف يتحرك فريق سُمي ( بفريق فريق التوعية والدعم القانوني من منظمة تلاويت للتنمية)، لعدد من معسكرات اللاجئين في الشجراب وودشريفي .

إخترنا لكم

سد الانتخابات ...! بقلم : محمد قناد

قدم البيت الابيض في 29 اكتوبر مبادرة وساطه لحل مشكلة سد النهضة بين مصر والسودان واثيوبيا. ذلك وفق لوائح وميثاق الامم المتحدة تحت المادة 33 وامتدادا لاتفاق المبادئ المبرم في الخرطوم 2015 لحل المشاكل الفنية فيما يخص عمليات البناء والتشغيل بين دول المصب ودولة المنبع خاصة بين مصر واثيوبيا . في هذا المقال احاول شرح ما يجري من التصعيد الاخير الذي سبق المبادرة الامريكية التي كانت بطلب من السيسي لترامب و وافق عليها ابي احمد علي هامش منتدى "سوتشي" الاقتصادي بين روسيا وافريقيا 23-24 اكتوبر.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.