شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← حداد على أرواح الضحايا وإدانه للنظام في ملبورن
2013-10-12 عدوليس

حداد على أرواح الضحايا وإدانه للنظام في ملبورن

أبدت أعداد كبيره من الاستراليين تعاطفهم وتضامنهم الكبيرين مع الاريتريين الذي نفذوا وقفه إحتجاجية مساء أمس الجمعة 11 من أكتوبر الجاري ، تضامنا مع أهالي ضحايا قارب لامبيدوزا .فقد شارك عدد كبير من المتنزهين في قلب مدينة ملبورن بالشموع والكلمات مبدين تبرمهم من الوضع المأساوي الذي يواجه طالبي اللجوء من الإريترين لدول الغرب .

وقد تعاقب على المنصة عدد من المتحدثين أبرزهم السيدة سو بولنتي الناشطة السياسية والمدنية وعضو مجموعة الاشتراكيين الأستراليين التي دعت لابراز قضايا طالبي اللجوء من الإريتريين والصومالين في الإعلام الأسترالي ، معربة عن كامل تضامنها معهم ومنددة بالنظام القائم في أسمرا . منير عبد الحي العضو القيادي في المجلس الوطني للتغيير الديمقراطي الإريتري من جهته ندد بحكومة اسياس افورقي وحملها مسؤولية ما حدث في لامبيدوزا الإيطالية ، لافتا نظر العالم لمجموعة من الإنتهاكات التي تطال حقوق الإنسان في بلاده . بينما دعا القس سيمون من الطائفة الكاثولكية الإريترية بإقامة المزيد من هذه الإنشطة والدعاء للضحايا . من جانبه أشاد السيد طارق من الجالية السعودية في أستراليا بكلمة قصيره رفض فيها من يتعرض له الشعب الإريتري مذكرا انه عاش مع أعداد منهم في مدينة جده السعودية . هذا وقد شارك عدد كبير من الأطفال الإريترين بإيقاد الشموع في عرض الشارع مما لفت نظر العديد من المارة . هذا وقد شارك عدد كبير من رموز السياسية والمدنية الارترين وعدد من الأسر . هذا وسيقام صباح اليوم قداس كنسي على أرواح الضحايا في الكنيسة الكاثلوكية بمنطقة ( فوتسكري ) كما سينفذ مساء اليوم وفي مقر الجالية الإريترية حفل تأبين وحداد وتضامن مع أهالي الضحايا . وعلى هامش الوقفة استطلع راديو الـ ( sbs )آراء عدد من النشطاء ، وشارك عدد من الصحفيين الأستراليين في التغطية الإعلامية .

إخترنا لكم

التضامن السوداني مع الإرتريين (6-6) تجربة مركز سويرا: عندما يحدث التضامن فرقاً كبيراً. بقلم / ياسين محمد عبد الله

حسن سعيد المجمر : التقيت بحسن المجمر لأول مرة أثناء مشاركتي في دورة نظمتها في الخرطوم منظمة العون المدني العالمي بالتعاون مع معهد جنيف لحقوق الإنسان في يوليو 2005. كانت الدورة حول آليات عمل الأمم


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.