شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← بيان من المكتب التنفيذي حول ما جرى للاجئين الارتريين بمعسكري ماي عيني وعدي حريش باثيوبيا
2013-10-14 عدوليس

بيان من المكتب التنفيذي حول ما جرى للاجئين الارتريين بمعسكري ماي عيني وعدي حريش باثيوبيا

يعرب المكتب التنفيذي لحزب الشعب الديمقراطي الارتري عن أسفه واستنكاره لما جرى من أحداث عنف بين اللاجئين الارتريين بمعسكري ماي عيني وعدي حريش باثيوبيا من جهة وبين قوات الشرطة الرسمية والمليشيات الاثيوبية من الجهة الأخرى منذ الخامس من اكتوبر 2013م ولبضعة أيام تالية، حيث تمخضت تلك الأحداث عن موت وإصابة واعتقال البعض.

بينما كان اللاجئون الارتريون بالمعسكرين المذكورين يعبرون عن أحزانهم لوفاة إخوتهم ضحايا مأساة غرق وحريق المركب البحري بجزيرة لامبادوسا الايطالية في الثالث من اكتوبر 2013م عن طريق تسيير موكب سلمي حزين، تصدت لهم قوات من الشرطة والمليشيات الاثيوبية وأوقعت بينهم عدداً من القتلى والجرحى، فضلاً عن اعتقال البعض منهم. المكتب التنفيذي في اجتماعه الطارئ المنعقد في الثاني عشر من اكتوبر 2013م وبعد الدراسة العميقة للبيانات والتصريحات الصادرة من كلا الطرفين توصل الي تقييم الحادثة علي النحو التالي: 1- إن ما اتخذته قوات الأمن الاثيوبية من خطوات في التصدي للمتظاهرين السلميين تجاوز الاستخدام العادي للقوة في مثل هذه الأحداث الي ما يمكن تسميته بالاستخدام المفرط للقوة (excessive use of force). 2- أكد الاجتماع علي أنَّ ما ظل يطرحه اللاجئون هناك من شكاوى ومظالم تتعلق بإدارة شؤونهم وحقوقهم كلاجئين يجب أن تجد ما تستحقه من الالتفات اللازم. انطلاقاً مما سبق من حقائق نأمل أن تقوم الحكومة الاثيوبية بإجراء تحقيق دقيق حول ما جرى من أحداث مؤسفة وأن توجد للمشكل نهايةً منطقية وعادلة. المكتب التنفيذي لحزب الشعب الديمقراطي الارتري 12 / 10 / 2013م

إخترنا لكم

التضامن السوداني مع الإرتريين (6-6) تجربة مركز سويرا: عندما يحدث التضامن فرقاً كبيراً. بقلم / ياسين محمد عبد الله

حسن سعيد المجمر : التقيت بحسن المجمر لأول مرة أثناء مشاركتي في دورة نظمتها في الخرطوم منظمة العون المدني العالمي بالتعاون مع معهد جنيف لحقوق الإنسان في يوليو 2005. كانت الدورة حول آليات عمل الأمم


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.