شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← عصابات الرشايدة تختطف لاجئين اريتريين من معسكر الشجراب
2013-11-13 عدوليس

عصابات الرشايدة تختطف لاجئين اريتريين من معسكر الشجراب

عدوليس :خاص – في تجدد للظاهرة ،اختطفت عصابات الرشايدة أمس الأول الاثنين لاجئَين تتراوح أعمارهما من 15- 20 سنة من داخل معسكر الشجراب شرقي السودان .

وأفاد شهود عيان من داخل المعسكر أن سيارة لاندكروز بيك أب يستقلها مجموعة من الرشايدة مدججين بالسلاح توقفت في المعسكر عصر الاثنين وقفز منها افراد مسلحون واقتادوا الشابين عنوة إلى السيارة ثم انطلقوا مسرعين إلى مكان مجهول .
وأضافت المصادر إن أحد المختطفين يقيم في مركز ايواء الأطفال القصر داخل معسكر الشجراب أما الثاني فهو من اللاجئين القدامى في المعسكر .
وقامت الجهات المعنية بفتح بلاغ لدى السلطات بالحادث ولم يتم العثور عليهما حتى كتابة هذا الخبر.
وكانت المفوضية السامية للاجئين قد ذكرت في وقت سابق أن حالات الاختطاف والاتجار بالبشر قد انحسرت خلال هذا العام مبينة أن عدد الحالات المسجلة منذ مطلع العام الحالي 59 حالة .
يذكر أن عصابات الرشايدة قد نشطت خلال الأيام الماضية في نهب الحافلات السفرية حيث نهبت أمس الأول ركاب بص (توحيد مكه ) أثناء توجهه من كسلا إلى بورتسودان على الطريق القومي و لاذ الجناة بالفرار إلى داخل الأراضي الإريترية بحسب المصادر ، كما نهبت الأسبوع الماضي بصات سفرية في محلية ود الحليو في ولاية كسلا واستولت على مقتنيات ركابها ولاذت بالفرار إلى داخل الحدود الإريترية .

إخترنا لكم

القرن الافريقي ما بعد الثالث من نوفمبر ! بقلم / صالح م. تيدروس

قبل نحو عامين وتحديدا في الثامن من يوليو 2018 وصل رئيس الوزراء الاثيوبي ابي احمد الى العاصمة الاريترية أسمرا ليجد استقبالا رسميا وشعبيا وليٌنهي بذلك حقبة دامت زهاء عشرين عاما من الحرب والتوتر بين البلدين الجارين امتدت آثارها الى عموم منطقة القرن الافريقي. ومنذ ذلك التاريخ وعلى امتداد عامين تبادل الطرفان الزيارات وازيلت الحواجز في المعابر الحدودية وافتتحت السفارات ووقعت الاتفاقيات وتفاءل الكثيرون بهذه التطورات على امل ان تفضي الى حلحلة مشاكل المنطقة عموما. كان الحدث مفاجئا لمن لا يعلم بتفاصيل اللقاءات التي جرت في الغرف المغلقة ولم يتابع مجريات الأمور سواء على المستوى الإقليمي او الدولي. كثيرون هم من صفقوا لأبي احمد بحكم انه صاحب المبادرة ورسول السلام الذي بدأ خطواته الأولى


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.