شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← جريمة قتل وسط الجالية الإريترية بكسلا بسبب الميسر
2014-01-24 عدوليس

جريمة قتل وسط الجالية الإريترية بكسلا بسبب الميسر

عدوليس : خاص - شهد مقر الجالية الإريترية بكسلا يوم الثلاثاء الماضي جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شخص يدعى تسفاي إثر شجار مع صديقه ( سامي ) على طاولة ميسر .

وأفاد مصدر مطلع في اتصال هاتفي لعدوليس أن السلطات السودانية ألقت القبض على الجاني وتواصل تحقيقها حول الجريمةالنكراء .
وأضاف المصدر أن مقر الجالية الإريترية بكسلا يعد مركزاً للأنشطة المشبوهة مثل لعب القمار وغير ها من الممنوعات فضلاً عن كونه مقراً لتخرين براميل الجازولين واسطوانات الغاز تمهيداً لتهريبها إلى إريتريا.
وكانت الجالية قد انتقلت إلى مقرها في حي الترعة منذ أعوام بعد أن تم ترحيلها من مقرها السابق بحي المربعات بسبب شكاوى قاطني الحي من الأنشطة المشبوهة والإزعاج .
وتشهد مدينة كسلا أزمات متتالية في غاز الطبخ والجازولين بسبب تهريبه إلى إريتريا .

إخترنا لكم

الجيش الاريتري وتهم ارتكاب فظاعات في تقراي !! بقلم / فتحي عثمان

في السنة الثانية والأخيرة من امتحانات الماجستير، خاطبنا أحد الأساتذة مودعا: " لقد تعلمتم معنى الحروب ومآسيها، فأخرجوا الآن للحديث عن السلام ومحاسنه." وبقدر ما بدت نصيحته أبويه حادبة فقد كانت أيضا تعكس روح الثقة في التأهيل الذي قدمه المقرر المستحدث في الجامعات حينها، وهو تخصص دبلوماسية السلام والتنمية المستدامة، وهو تخصص يقوم على إعادة بناء المجتمعات بعد الحروب عبر استخدام المناهج المتداخلة: الدبلوماسية والقانون الدولي الإنساني "إتفاقيات جنيف لحماية المدنيين أثناء النزاع المسلح والبروتوكولات الإضافية" والعلوم الإنسانية. واستجابة لنصيحة معلمي سأقدم مساهمة تحت عنوان المقال أعلاه، وهي ليست مساهمة العالم الخبير، ولكن جهد الطالب الفكير.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.