شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← إنقطاع مستمر للكهرباء وتقليص ساعات البث التلفزيوني في أسمرا
2014-07-16 عدوليس ـ ملبورن ـ ( خاص)

إنقطاع مستمر للكهرباء وتقليص ساعات البث التلفزيوني في أسمرا

فادت الانباء الواردة من العاصمة اسمرا ان قطوعات امدادات الكهرباء تواصلت للاسبوع الثالث في عموم البلاد بسبب عطل فني في انبوب التبريد في محطة حرقيقو الحرارية، مما ادي الى لجوء المواطنين في المدن الكبرى الى لإستخدام الشموع والفوانيس التي تضيء بالكيروسين لانارة منازلهم.

محطة حرقيقو الحرارية المذكورة تعمل بأدنى طاقتها لشح الوقود ، و غياب الصيانة الدورية ،والقصور الحاد في الكادر البشري المعني بعمليات التشغيل والصيانه ، حسب مصادر علمية في أسمرا . على صعيد متصل قلصت وزارة الإعلام من ساعات البث الارضي للتلفزيون والفضائية الارترية إلى 18 ساعة في اليوم بدلا من 24 ساعة . في إشارة واضحة لشح الوقود حيث ستستخدم المولدات الكهربائية التابعة لوزارة الاعلام في عملية التشغيل، كما افادت مصادر شعبية في أسمرا والتي أكدت توقف محطتي تقوية البث الفضائي في كل من بيت قرقيس وعاشا قلقول عن العمل بسبب انقطاع الكهرباء المستمر مما ادي الى حدوث خلل فني في المحطتين يصعب في الوقت الحالي اصلاحهما. هذا وقد سجلا الشرطة معدلات غير مسبوقه في جرائم السرقات الليلية والسلب في العاصمة أسمرا .

إخترنا لكم

في إجواء الذكرى (٥٦) لثورة اكتوبر : هل من آفاق لاستعادة مبدئية وحميمية الروابط النضالية مع مطالب الارتريين؟. بقلم/ عثمان صالح.

كل اطلالة لاكتوبر من كل عام لها طعم خاص مرتبط بذكرى أحدى التحولات الكبيرة وألايام المشرقة التي شهدتها المنطقة – ذكرى الثورة الشعبية السودانية في 21/10/١٩٦٤م ضد حكم العسكر بقيادة الجنرال إبراهيم عبود . والسودانيون هم اهل سبق وخبرة في هذه التحولات الكبيرة عربيا إذ تعتبر ثورة اكتوبر في الواقع اول ثورة عربية شعبية تطيح بنظام عسكري مستبد . وان كانت ثورة اكتوبر بشكل أساسي تعبيرا عن رفض الشعب السوداني للسلطة الدكتاتورية وطغمة العسكر التي هيمنت على البلاد وأنهت الحياة الديمقراطية.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.