شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الكندية " نيفسون " تؤكد تعرض منجم " بيشا "غربي اريتريا لعمل تخريبي
2015-03-24 عدوليس ـ نقلا عن فرجت ـ ملبورن

الكندية " نيفسون " تؤكد تعرض منجم " بيشا "غربي اريتريا لعمل تخريبي

قالت شركة نيفسون للموارد فى تصريح صحفي نشر فى الموقع الالكتروني للشركة ان منجم "بيشا " للتعدين تعرض نهاية الاسبوع الماضي لعمل تخريبي محدود، دون خسائر بشرية وانه سيعاود العمل مرة اخري خلال الاسبوع الجاري. وكشفت الشركة الكندية المختصة بالتنقيب عن المعادن والتي تملك نحو 60 في المائة من

مشروع "بيشا " فى اريتريا ان المنجم تعرض لعمل تخريبي يوم 20 مارس ادى الى الحاق اضرار طفيفة فى قاعدة تسخين النفيات مما تسبب لتسريب المياه فى المنجم . واضاف البيان ان عمال الشركة انهوا الإصلاحات المطلوبة ، وان السلطان الاريترية وجهاز الأمن الخاص باللشركة فتحا تحقيقا للكشف عن ملاباسات الحادث. وكانت نيفسون قد اعلنت فى 13 من مارس 2015 أن محطة المعالجة في منجم بيشة تم إيقافها مؤقتا بسبب عطل ميكانيكي. هذا وقد راجت خلال الأسبوع الماضي أنباء عن غارة جوية إثيوبية لموقع " بيشا للتعدين غربي إريتريا وكذا موقع غكسري آخر في الإقليم الجنوبي ، ولم يصدر حتى الآن ما يؤكد ذلك من الدولتين إريتريا وإثيوبيا حتى الآن .

إخترنا لكم

كلمة المناضل مسفن حقوس للشعب الإريتري وقوات الدفاع الإريترية

أيها الشعب الإريتري العظيم، كنّا قد نوهنا في ما مضى ولمرات عدة ، إنه وبعد ممارسته العربدة والتهور وتسببه في إثارة مشكلات تلو أخرى، وصل الحال بنظام إسياس للإنخراط في حرب ونزاع داخلي إثيوبي لا يعنينا في شيء، الأمر الذي يعرّضُ شعبنا ووطننا لمخاطر جمة. لقد وقع في منتصف شهر يناير من هذا العام ما يزيد عن الثمانين من الأكاديميين والمهنيين الإرتريين وثيقة نددوا فيها بأعمال القمع التي ارتكبتها الحكومة الفيدرالية الإثيوبية والمتعانون معها وكما أدانوا تدخل الجيش الإريتري في الشؤون الإثيوبية الداخلية.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.