شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← رئيس الوزراء الإثيوبي .. مزاعم القصف لاتستحق الرد
2015-03-28 عدوليس ـ ملبورن ـhttp://almesryoon.com

رئيس الوزراء الإثيوبي .. مزاعم القصف لاتستحق الرد

نفى رئيس الوزراء الاثيوبي، هيلي ماريام ديسالين، ما تناولته وسائل اعلام الأسبوع الماضي، عن قيام طائرات حربية إثيوبية بقصف أهداف في اريتريا، قائلا إن مثل هذه المزاعم "لا تستحق الرد". جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده اليوم الجمعة ، استعرض خلاله ما تم في زيارة

الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، لإثيوبيا، وإعلان مبادئ سد النهضة الذي تم توقيعه في الخرطوم الإثنين الماضي. وكانت وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي قد تناقلت تقارير بشأن قيام طائرات حربية اثيوبية قصفت أهدافا في إريتريا خلال الأسبوع المنصرم. وتعيش إثيوبيا وإريتريا في حالة اللا حرب واللا سلم منذ العام 1998، بسبب صراع حدودي . تصريحات الزعيم الإثيوبي التي نقلتها وكالة الأناضول ونشرتها المصريون الألكترونية وضعت حدا لكل التكهنات التي راجت في الأسبوع الماضي حول غارة إثيوبية وتوغل قوات برية حسب الكثير من المواقع الإكترونية وصحيفة الصحافة السودانية شبه الحكومية ، علما ان أسمرا تلتزم الصمت رسميا حتى الآن ، في الوقت الذي صدر فيه تصريح صحفي عن الشركة الكندية العاملة في موقع التعدين تحثت فيه عن عمل تحريبي قللت من شأنة ، دون ان تشير للجهة التي تسببت فيه .

إخترنا لكم

الجيش الاريتري وتهم ارتكاب فظاعات في تقراي !! بقلم / فتحي عثمان

في السنة الثانية والأخيرة من امتحانات الماجستير، خاطبنا أحد الأساتذة مودعا: " لقد تعلمتم معنى الحروب ومآسيها، فأخرجوا الآن للحديث عن السلام ومحاسنه." وبقدر ما بدت نصيحته أبويه حادبة فقد كانت أيضا تعكس روح الثقة في التأهيل الذي قدمه المقرر المستحدث في الجامعات حينها، وهو تخصص دبلوماسية السلام والتنمية المستدامة، وهو تخصص يقوم على إعادة بناء المجتمعات بعد الحروب عبر استخدام المناهج المتداخلة: الدبلوماسية والقانون الدولي الإنساني "إتفاقيات جنيف لحماية المدنيين أثناء النزاع المسلح والبروتوكولات الإضافية" والعلوم الإنسانية. واستجابة لنصيحة معلمي سأقدم مساهمة تحت عنوان المقال أعلاه، وهي ليست مساهمة العالم الخبير، ولكن جهد الطالب الفكير.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.