شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← المربي والمناضل آدم محمد سعيد في ذمة الله
2016-02-01 عدوليس ـ ملبورن

المربي والمناضل آدم محمد سعيد في ذمة الله

ودعت جموع غفيرة من المناضلين والمواطنين الإريترين عامة واهالي مدينة اغوردات خاصة وسكان حي ( أبوخمسة ) المناضل الأستاذ والمربي آدم محمد سعيد عدوي عصر أمس الأحد 31 ديسمبر حيث ووري جثمانه الطاهر في مدافن "حسن وحسين" بمدينة كسلا.

الفقيد الأستاذ آدم محمد سعيد معلما ومربيا ومناضلا ظل أمينا لتاريخة ونضاله طوال أكثر من نصف قرن. فقد كان عضوا بجبهة التحرير الإريترية داخل مدينة اغوردات في ستينات القرن الماضي ، ولم يثنيه عن الدرب فقدان شقيقة الشهيد صالح محمد سعيد الذي فقد حياته في سجون الإحتلال الإثيوبي في الربع الأخير من ستينات القرن الماضي ، وتنسم موقع مكتب الشؤون الإجتماعية في ما عُرف باللجنة الثورية التي سمتها جبهة التحرير الإريترية لإدارة المدينة إبان تحريرها في السبعينات من القرن الماضي. . عرف بتاريخة الناصع وتواضعه الجم وتفانية في خدمة النشيء في عدد كبير من المدن الإريترية. رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه مع الصديقين والشهداء.

إخترنا لكم

جنوب السودان والحلم المؤجَّل: ملاحظات أولوية في الذكرى الثامنة (1-2) .. بقلم: ماد قبريال

دأبت قبل أربع سنوات على كتابة مقالة توثيقية مع حلول ذكرى إعلان قيام دولة جنوب السودان، ولكن حالت كثرة المشغولات هذه المرة من إنجاز المقال في الوقت المحدد، وكذلك لإتمام قراءة بعض المصادر الأساسية قبل الشروع في إعداد المقال ونّشره. وتأتي هذه المساهمة تكملةً لسلسلة المقالات السالفة الذكر، من حيث الفكرة الرئيسية التي أحاول إيصالها، بمنظور نقدي، قائم على التزام مسبق بضرورة تدوين هذه الفترة الحرجة من تاريخنا السياسي، وحاجتنا للتوثيق المستمر لأحداث الزمن الراهن. ولابد لي من الاعتراف هنا، بصعوبة توثيق التاريخ الراهن، لسببين. أولا، لستُ متخصصًا في علم التاريخ والكتابة التاريخية. أما الثاني، لتداخل أحداث التاريخ الراهن، بالواقع الراهنة من حيث الاستمرارية، وتباين الرأي بين الذاتي والموضوعي في مثل هذه الحالات، وذلك دون الدخول في الجدل المنهجي والمفاهيمي بشأن إشكالية التاريخ الراهن عند المتخصصين.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.