شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← نداء من جبهة الإنقاذ الإريترية وإستعدادات لمظاهرات ضخمة في يونيو القادم في جنيف
2016-05-20 عدوليس ـ ملبورن

نداء من جبهة الإنقاذ الإريترية وإستعدادات لمظاهرات ضخمة في يونيو القادم في جنيف

ناشد اللجنة التنفيذية لجبهة الإنقاذ الوطني الإريترية جميع الدول والمنظمات الدولية المعنية بحماية المواطن الإريتري المهجر من الضغوطات التي يمارسها عليه النظام الديكتاتوري وأجهزته المختلفة في العالم، وذلك عبر حملة مسعورة تهدف إلى إجبار الإريتريين في بلاد المهجر، وخاصة اللاجئين والمهاجرين الجدد، على

التوقيع على استمارات أعدتها الأجهزة الأمنية التابعة للنظام، موجهة إلى الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان التابعة لها، يُقر فيها الموقعونُ بأن خروجهم من إريتريا كان لأسباب اقتصادية وليس بسبب تعرضهم إلى أي نوع من أنواع القمع والاضطهاد من قبل النظام. وقد كلف النظام في دول عديدة، وخاصة في الدول العربية، كتائب من مخبري "هقدف" ومناصريه يطوُفونُ المقاهي والأماكن العامة وأماكن العزاء والأعراس التي يرتادها الإرتريون بغرض الضغط عليهم للتوقيع على تلك الاستمارات. حسب النداء الصادر منها تلقت ( عدوليس) نسخة منه. كما ناشدت الجبهة الإريترين في كل مكان بعدم الخضوع لما أسمته بالضغوطات. من جانب آخر تجري الإستعدادات للقيام بتظاهرات واسعة أمام مقر اللجنة الدولية لحقوق الإنسان في جنيف تأييدا لتقرير لجنة مراقبة حقوق الإنسان الأممية في إريتريا وكشف مزيد من ملفات إنتهاك حقوق الإنسان من قبل الحكم القائم في إريتريا وذلك في يونيو القادم. ً

إخترنا لكم

أحمد شيخ إسماعيل رسول عمال إريتريا إلى العالم. بقلم / ياسين محمد عبد الله

غيب الموت يوم 25 سبتمبر في القاهرة المناضل الوطني النقابي أحمد الشيخ إسماعيل حيث دفن في اليوم ذاته في مقابر السيدة نفيسة. كرس أحمد الشيخ رعيان شبابه من أجل حرية إريتريا وشعبها. التحق بتنظيم جبهة التحرير الإريترية في النصف الثاني من عقد الستينات في مدينة بورتسودان التي كان يعمل موظفاً فيها. عمل أحمد ضمن خلايا الجبهة في المدينة وشارك ممثلاً لها في المؤتمر الوطني الأول للجبهة الذي عقد في أكتوبر/ نوفمبر 1971.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.