شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← مصادرة بضائع مهربة وتوقيف إثنين من شركة البحر الأحمر التابعةللحزب الحاكم في اريتريا
2016-07-14 عدوليس ـبالتعاون مع إذاعة المنتدى

مصادرة بضائع مهربة وتوقيف إثنين من شركة البحر الأحمر التابعةللحزب الحاكم في اريتريا

قامت سلطات الأمن السوداني في الثالث من يوليو الجاري بمطاردة شحنات بضائع في ضواحي منطقة الحفير على الحدود السودانية الإريترية كانت في طريقها إلى إريتريا، وألقت القبص على إثنين من عناصر شركة البحر الأحمر التجارية والمعروفة ب (09) وهي شركة تنشط تحت غطاء رسمي في أنشطة تجارة التهريب بصورة غير قانونية عبر الحدود.

هذا وقد علمت مصادر المنتدى أن البضاعة التي تم مصادرتها تزن 150 كنتال سكر، 200 كنتال من حبوب الذرة، و 110 برميل من المحروقات بالاضافة إلى مواد غذائية أخرى. يذكر أن شركة البحر الأحمر هي ذراع لما يسمى بالجبهة الشعبية للديمقراطية والعدالة، وهي جهاز متعدد المهام كتهريب البضائع والإتجار بالبشر وعمليات الإستخبارات وإختطاف الأفراد المعارضين للنظام وغسيل الأموال وتغيير العملات. ويصفها المراقبون بحكومة الظل في ولاية كسلا لما يتوفر لديها من إمكانات وتسهيلات يجعلها قادرة على فعل ما تشاء في الولاية. إلى ذلك، أجرى عقيد الأمن الخارجي قايم تسفانكئيل اتصالات مع سلطات الأمن في كسلا بهدف إطلاق سراح رجاله المعتقلين لدى سلطات أمن الولاية.

إخترنا لكم

الجولة الفنية لمدينة كسلا وحادثة إختطاف عثمان عبد الرحيم ! الحلقة ( 6) ! بقلم / عبد الله أندول

بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها الفرقة في جولاتها الداخلية التي غطت معسكرات "حشنيت ولكوييب ومعلاب " وفي إحتفالات تحرير أغردات وعيد الثورة وعيد العمال، تقرر أجراء جولة فنية خارجية تشمل مدينتي كسلا والخرطوم السودانيتين إضافة إلى العديد من الدول الشقيقة والصديقة الأخرى، وعليه غادرت الفرقة الميدان بكامل أدواتها وعديدها في بدايات العام 1978 ووصلت إلى مدينة كسلا، ومنها إستهلت رحلتها الخارجية وهي تحمل على عاتقها شعلة الفن والتراث الأرتري الشعبي والثوري لتعرضه على الشعوب الشقيقة والصديقة المساندة للثورة الأرترية ، وهكذا وصلنا الى محطتنا الأولى ونحن نتطلع إلى تقديم أفضل الفقرات الإناشادية والعروض الفنية بإجادة وإتقان من أجل عكس معاناة الشعب الأرتري وصموده وإنتصارات ثورته المجيدة ، وكان يحدونا الأمل أن نحقق من خلال كل ذلك المزيد من النجاحات والمكاسب لصالح قضية الشعب الإريتري العالدلة.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.