شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← إقرار مسؤول سوداني بتدهور العلاقات مع أسمرا
2018-01-11 عدوليس ـ الخرطوم

إقرار مسؤول سوداني بتدهور العلاقات مع أسمرا

في تطور لافت قطع نائب الرئيس السوداني لشؤون الحزب إبراهيم محمود حامد بان إعلان حالة الطواريء وإغلاق الحدود وحالة الإستنفار بولاية كسلا تأتي ردا على التحركات العسكرية الإريترية المصرية الموجه ضد بلده إنطلاقا من منطقة " ساوا " الإريترية.

تأتي تصريحات محمود للصحفيين عقب ختام إجتماع ضم المكتب القيادي لحزب المؤتمر الوطني الحاكم بنائب الرئيس ورئيس الوزراء بكري حسن صالح وإنتهى بعد الساعة الواحدةفجرا بتوقيت الخرطوم اليوم الخميس ، وقد أستعرض الإجتماع الذي أستغرق لساعات عدد من القضايا وفي مقدمتها العلاقة مع الجارة إريتريا .
وتأتي تصريحات محمود قاطعة كل التكهنات التي راجت مؤخر بان إعلان الطواريء لاعلاقة له بالعلاقات الإريترية السودانية ولتؤكد صحة ما ذهبت إليه " عدوليس" في الإسبوع الماضي من ان العلاقة بين الخرطوم وأسمرا تحوم حولها الشكوك ، بينما أكد مصدر صحفي سوداني ان تلك العلاقات شابها التدهور منذ شهور وتفجرت بعد زيارة نائب الرئيسالسودان مؤخر لأسمرا.

إخترنا لكم

ماذا يجري في القرن الافريقي؟ بقلم/ صالح م. تيدروس

خلال الأسابيع الماضية حظيت منطقة القرن الافريقي بتغطية إعلامية واسعة من قبل وسائل الاعلام العالمية عامة والعربية على وجه الخصوص وذلك نتيجة عدة تطورات سياسية وتحركات على الأرض وتصريحات صحفية لشخصيات معنية بإدارة الملفات الساخنة. ابرز التحركات التي فجرت الفتيل هي زيارة الرئيس التركي اردغان الى السودان وحصوله على امتياز بإدارة جزيرة سواكن الى امد غير محدد - على الأقل بالنسبة لنا- ثم زيارة الرئيس


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.