شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← إغلاق معبر "قرورة" الحدودي بين إريتريا والسودان
2018-01-21 عدوليس ـ بورتسودان/ الجزيرة نت

إغلاق معبر "قرورة" الحدودي بين إريتريا والسودان

في تطور تصعيدي أفادت الأنباء الواردة من ولاية البحر الأحمر السودانية أن الجيش السوداني أغلق معبر "قرورة " بين الولاية ودولة إريتريا. وأضافت المصادر أن الإجراء يأتي لمواجهة الأوضاع في إريتريا التي وصفها مسؤولون سودانيون بأنها تشكّل تهديدا أمنيا للسودان حسب ما نقلته " الجزيرة نت" القطرية .

وصفها مسؤولون سودانيون بأنها تشكّل تهديدا أمنيا للسودان حسب ما نقلته " الجزيرة نت" القطرية .
وكان والي ولاية كسلا آدم جماع قد أصدر وبناء على توجيهات عليا قرارا أصدر قرارا بإغلاق الحدود في الأسبوع الأول من شهر يناير الجاري . وفي هذا السياق وحسب "الجزيرة نت" فقد أكد رئيس لجنة الأمن في البرلمان السوادني العميد إبراهيم حمد علي بوجود ما وصفها بتحركات إريترية على الحدود الشرقية للسودان مع دولة إريتريا.
هذا وقد بدأت نتيجة إغلاق الحدود تظهر بالندرة والغلاء في مختلف المدن ، بينما تحاول الحكومة وبشكل عاجل إستيراد بعض المواد الغذئية من دولة الإمارات العربية المتحدة .

إخترنا لكم

الذكرى ( 56) لضم إريتريا للإمبراطورية الإثيوبية. بقلم / علي محمد صالح *

في يوم 13 نوفمير 1962م تم إعلان ضم إريتريا الى أثيوبيا وحل البرلمان الإريتري، ويعتبر ذلك التاريخ بمثابة ضربة قاسية لتطلعات الشعب الإريتري من أجل الحرية والاستقلال. لا شك أن بعض العملاء من الإريتريين ساهموا في هذه المؤامرة الدنيئة، وهم كانوا على أعلى سلطة في الدولة، وهم: العميل «اسفها ولدي ميكائيل» رئيس اللجنة التنفيذية،


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.