شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الإعلان عن وحدة إندماجية بين حركتين عفريتين
2018-03-03 عدوليس ـ ملبورن

الإعلان عن وحدة إندماجية بين حركتين عفريتين

أعلنت كل من الحركة الديمقراطية العفرية وتنظيم حكومة عفر إريتريا بالمنفى عن وحدة إندماجية بينهما في بيان وزع على نطاق واسع وتلقت ( عدوليس ) نسخة منه. وحسب ما ورد في البيان فإنهما " استنادا على ضرورة توحيد قوى التغيير التي تناضل من اجل سيادة الديمقراطية والعدل والمساواة في ارتريا القادمة ، ورفضا لواقع التشرذم القائم بين الأخوة ، وتلبية لنداءات جماهيرنا التواقة للعمل تحت

قيادة موحدة وتنظيم موحد ، واحساسا منا بكامل المسؤولية الملقاة على عاتقنا .وايمانا منا بان وحدة التنظيمات المتشابهة في البرنامج والأ هداف والمنطلقات الفكرية ضرورة ملحة بد منها وذلك للتصدى ومقاومة النظام الغاشم الجاثم على صدور شعبنا في دنكاليا منذ كثر من ربع قرن من الزمان".
وهذا وقد أعلن عن تكوين لجنة تحضيرية للإعداد للمؤتمر التوحيدي في يونيو القادم، على ان يسبق ذلك عدد من الخطوات الإجرائية لضرورة الإندماج. وتتميز كلا التنظيمين العفريين ببعدهما عن الساحة الإثيوبية وعلاقاتهما الواسعة بالتنظيمات الإريترية.

إخترنا لكم

القرن الافريقي ما بعد الثالث من نوفمبر ! بقلم / صالح م. تيدروس

قبل نحو عامين وتحديدا في الثامن من يوليو 2018 وصل رئيس الوزراء الاثيوبي ابي احمد الى العاصمة الاريترية أسمرا ليجد استقبالا رسميا وشعبيا وليٌنهي بذلك حقبة دامت زهاء عشرين عاما من الحرب والتوتر بين البلدين الجارين امتدت آثارها الى عموم منطقة القرن الافريقي. ومنذ ذلك التاريخ وعلى امتداد عامين تبادل الطرفان الزيارات وازيلت الحواجز في المعابر الحدودية وافتتحت السفارات ووقعت الاتفاقيات وتفاءل الكثيرون بهذه التطورات على امل ان تفضي الى حلحلة مشاكل المنطقة عموما. كان الحدث مفاجئا لمن لا يعلم بتفاصيل اللقاءات التي جرت في الغرف المغلقة ولم يتابع مجريات الأمور سواء على المستوى الإقليمي او الدولي. كثيرون هم من صفقوا لأبي احمد بحكم انه صاحب المبادرة ورسول السلام الذي بدأ خطواته الأولى


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.