شريط الأخبار
الرئيسيةتقارير ← حسن أسد .. مصالحة وطنية شاملة تبني الثقة وثقافة التعايش السلمي بين مكونات الشعب الاريتري.
2018-05-24 عدوليس ـ ملبورن

حسن أسد .. مصالحة وطنية شاملة تبني الثقة وثقافة التعايش السلمي بين مكونات الشعب الاريتري.

الأستاذ حسن علي أسد نائب رئيس جبهة التحرير الإريترية ، مناضل صلب ومحاور قدير وباحث مستنير .تكاد حياته الشخصية لا تنفصل عن حياته العامة ، ولا يمكن تحديد تاريخ محدد لإلتحاقه بالنضال الإريتري فقد ولد في بيئة نضال وكفاح من المنزل للشارع ، وانخرط في ذلك حتى اليوم دون توقف. عرف بالهدوء وروح التسامح . يتمتع بسجل علاقات جيدة مع كل قوى المعارضة الإريترية ،

س1/ س/ هل يتحسب تنظيمكم لأختفاء مباغة بالموت أو الإغتيال مثلا للرئيس أسياس افورقي ؟ ماهي هذه الخطط والتدابير التي يمكن إتخاذها على وجه العموم ؟
1ج/ الحل للازمة السياسية في اريتريا يكمن في احداث تغيير جذري للنظام السياسي القائم، اي التحول الى نظام خكم ديمقراطي تعددي يفتح للشعب الاريتري افاق مشاركة سياسية تصنع ارادته بعيدا عن الوصاية والارادة الفوقية المفروضة الان. واذا كان غياب اسياس بصورة او اخري يفضي الى هذا المسار اي التحول الديمقراطي فهنا ينبغي ان تتحسب كل القوى الوطنية وتعمل على توفير شروط الاستقرار وتجنب الانزلاق الى فوضى تدخل البلاد في دوامة صراعات تهدد الاستقلال الوطني. ونحن في جبهة التحرير الاريترية ندعو كل القوى الوطنية للانخراط في حوار وطني يهدف الى ترسيخ مرتكزات الوحدة الوطنية وارساء قواعد حياة سياسية ديمقراطية، في مقدمتها مصالحة وطنية شاملة تبني الثقة وثقافة التعايش السلمي بين مكونات الشعب الاريتري.
اما اذا اصر النظام على نهجه الحالي حتى بعد غياب اسياس واعاد انتاج نفسه على ذات النهج، يتعين على القوى الوطنية في الداخل والخارج ان تعبئ الشعب الاريتري لمقاومة تجدد الطغيان تحت اي عباءة كانت. ويظل الحوار الوطني هو المدخل لتعبية الشعب بصف موحد لاقامة نظام ديمقراطي تعددي عبر خطاب سياسي موحد.
س2/ ماهي السيناريوهات المحتملة للحالة الإريترية الراهنة والتي توصف بغير الطبيعية ..أو مستقبل أوضاع إريتريا برأيكم؟
2ج/ بالفعل الحالة الاريترية غير طبيعية نتيجة لمواقف النظام غير الطبيعي الذي يرفض كل الحلول كل الحلول المنطقية للخروج من الازمات السياسية والاقتصادية والامنية منذ اكثر من ربع قرن ، فهو ضد اي مسعى لاقامة حكم القانون في البلاد وضد اي شكل من اشكال التعاون البناء مع محيطه او المجتمع الدولي باستثناء الصفقات التي تدعم وتعزز بقائه في السلطة.
قد تشكل المساعي الدولية والاقليمية الحالية لتسوية النظام النزاع الاريتري الاثيوبي اهم السيناريوهات التي تتيح للنظام فرصة المساومة على صفقة بقائه في السلطة بعيدا عن التحول الديمقراطي واصلاحات على الصعيد الداخلي، حيث يحظى تسوية النزاع بين اسمرا واديس باهمية اكبر من الديمقراطية والحكم الراشد لدى القوى الدولية التي يهمها تامين مصالحها الاستراتيجية في منطقة القرن الافريقي وحوض البحر الاحمر.
لكنه لا يمكن اسقاط امكانية بروز حركة وطنية في الداخل تضع البلاد في المسار الصحيح باتجاه تحقيق الاستقرار والامتثال لقيم النضال التحرري للشعب الاريتري.
السيناريو الاسوأ هو انزلاق البلاد الى الفوضى نسال الله ان يجنبنا اياه وهو خطر يجب ان تتحسب له كل القوى الوطنية.
س3/ / برأيكم هل المعارضة الإريترية في وضع ذاتي وموضوعي يمكنها من إجراء التغيير المنشود ؟
أ/ منفردة ؟
ب / بالمشاركة مع قوى الداخل ؟
د/ أم هي خارج ذلك ؟
ولماذا ؟
3ج/ بكل اسف المعارضة الاريترية ليست في وضع طبيعي ذاتيا اوموضوعيا. الشرط الاستراتيجي لتغلب المعارضة الاريترية على الاوضاع الموضوعية التي هي ليست لصالحها هو وحدة الصف الوطني والخروج من شرنقة الخلافات التي تعيشها. المعارضة الاريترية بحاجة كسب ثقة الشعب المهيأ لمنازلة الدكتاتورية ووأدها.

إخترنا لكم

المنطقة بعد المصالحة بين إريتريا وإثيوبيا...السودان: فرص مهدرة وتحديات جديدة! بقلم/ ياسين م. عبدالله

تقلق المصالحة بين إريتريا وإثيوبيا على النحو والسرعة اللتين تمت بهما دول المنطقة الأخرى التي يرتبط أمنها أو نموها الاقتصادي بطريقة أو أخرى بالبلدين؛ مثل السودان، مصر، جيبوتي والصومال. تظهر كل يوم دلائل جديدة على ارتباط المصالحة بين البلدين بأجندة إقليمية أخرى فقد نقلت إذاعة إثيوبية قبل عدة أيام خبر عن اتفاق بين دولة الإمارات وإثيوبيا على بناء أنبوب لنقل النفط بين عصب وأديس أببا وهو ما سيجعل إثيوبيا أكثر ارتباطاً واهتماماً بأمن البحر الأحمر.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.