شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الإريتريون إلى جنيف 3 غدا
2018-06-21 عدوليس ـ ملبورن

الإريتريون إلى جنيف 3 غدا

يستعد عدد كبير من النشطاء ومنظمات المجتمع المدني الإريتري للتظاهر غدا الجمعة أمام مقر المنظمة الدولية لحقزق الإنسان في جنيف، مطالبين المجتمع الدولي بإيلاء الإهتمام اللازم لملف حقوق الإنسان في إريتريا ، النظام الموصوف بإنتهاكات حقوق الإنسان بعضها يرقى بعضها إلى جرائم ضد الإنسانية.

وقالت اللجنة الإعلامية في نداء تلقت " عدوليس " نسخة منه:
يعلم الجميع الاوضاع المأساوية التي تمر بها البلاد في الوقت الراهن، مما يتحتم علينا المطالبة بحكومة وطنية تحتكم الى الدستور مسألة والتي اصبحت مسألةملحة اكثر منذ قبل. كما ان نضالات شعبنا من اجل المواطنة الكاملة في بلاده اصبحت احدى معالم البارزة في هذه المرحلة المفصلية التي تمر بها البلاد. وقد اكدت ادبيات وافعال نظام الجبهة الشعبية للديمقراطية والعدالة (الجشدع) طوال السبعة والعشرين عاماً الماضية من عمر الدولة، فشله في تحقيق اي منجز أو مكسب يستحق الذكر. كما انه اكد لنا بأنه سوف لن يحتكم الى القانون او ارساء دعائم الديمقراطية بحجة الحرب الحدودية مع الجارة اثيوبيا. لذا لزاما علينا في هذه المرحلة تصعيد وسائل نضالنا بغية الخلاص من مرحلة حكم الفرد والانتقال الى مرحلة حكم القانون". حسب النداء. ويطالب النداء بـ :
١- اطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين وسجناء الضمير فورا دون قيد أو شرط.
٢- اسقاط النظام الديكتاتوري وتسليم السلطة الى الشعب والاحتكام الى القانون.
٣- على الشعب تأطير نفسه وتوحيد جهوده بغية تكوين حكومة وطنية جامعة.

إخترنا لكم

إريتريا : نحو الاصلاح السياسي أم تقراي الكبرى ..! (3/3) صلاح ابوراي _ لندن

... تناولت في الحلقة الأولى التغييرات الدراماتيكية في اثيوبيا وكيف انها جذرية ومنتوج شعبي قابلت تطلعات الشعب الاثيوبي وقواه السياسية كما مثلت عهد جديد لكافة المعارضة الاثيوبية فقبلت التغيير وعادت الى بلادها للاسهام في المناخ الديمقراطي الذي اوجدته ثورتهم الشبابية وتراكم نضالاتهم ودماء شهدائهم ، عهد انعتاق جديد بزع في اثيوبيا، يمثل مركز اشعاع للديمقراطية في المنطقة. ومهما يكن من بروز مشكلات هنا أو هناك في الدولة الاثيوبية الجديدة فلا تمثل تهديدا لاستقرار البلد طالما الارادات السياسية والثقافية واصحاب الرأي ورجال الدين والحكومة جميعهم موحدون ومتفقون فانهم قادرون على احتواء واخماد المشكلات والتوترات.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.