شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← حفل خيري ناجح لنصرة كسلا بملبورن
2018-09-30 عدوليس ـ ملبورن

حفل خيري ناجح لنصرة كسلا بملبورن

المناضل الإريتري حفيظ سعد الدين متجاسرا كعادته على سنوات عمره التي تتجاوز العقد السابع وصحته التي تخون الجسد مرة ويتغلب عليها مرات ، يصر على المشاركة الفعلية يوم أمس في الحفل الخيري الذي نظمة عدد من الشباب نصرة لإنسان كسلا ، كيف لا ومدينة كسلا كلها تعرف عم حفيظ كواحد من كادرها الصحي المدني والمتطوع .

يوم أمس السبت شاركت الجليات الإريترية والسودانية في حفل خيري إستمرت فعاليات لنحو من أربعة ساعات وبمشاركة من وجهاء شرق السودان وغربه وشماله وجنوبه والمحاربين القدامي من مناضلي الثورة الإريترية السابقين، وبإسهام كبير من المغنيين والموسيقيين الإريترين والسودانين ومن إثيوبيا أيضا في تناغم وتمازج كبير عكس علاقة شعوب المنطقة.
الفاتح العمدة ومحمد خليفة و أنور حلفاوي وأحمد فايد تحدثوا بإسم الجميع وأكدوا على أهمية قيم التناصر والتعاضد في وجهة كل الكوارث.
شارك في الحفل رموز مجتمع وفعاليات تجارية ونشطاء مدنيين ، كما ان الوجود النسائي كان لافتا ومشاركا.
وفقا لمصادر متطابقة ان ريع الحملة حتى الآن قد تجاوزت نحوا من (18 ) ألف دولار أسترالي ، هذا فقط في مدينة ملبورن.

إخترنا لكم

جنوب السودان والحلم المؤجَّل: ملاحظات أولوية في الذكرى الثامنة (1-2) .. بقلم: ماد قبريال

دأبت قبل أربع سنوات على كتابة مقالة توثيقية مع حلول ذكرى إعلان قيام دولة جنوب السودان، ولكن حالت كثرة المشغولات هذه المرة من إنجاز المقال في الوقت المحدد، وكذلك لإتمام قراءة بعض المصادر الأساسية قبل الشروع في إعداد المقال ونّشره. وتأتي هذه المساهمة تكملةً لسلسلة المقالات السالفة الذكر، من حيث الفكرة الرئيسية التي أحاول إيصالها، بمنظور نقدي، قائم على التزام مسبق بضرورة تدوين هذه الفترة الحرجة من تاريخنا السياسي، وحاجتنا للتوثيق المستمر لأحداث الزمن الراهن. ولابد لي من الاعتراف هنا، بصعوبة توثيق التاريخ الراهن، لسببين. أولا، لستُ متخصصًا في علم التاريخ والكتابة التاريخية. أما الثاني، لتداخل أحداث التاريخ الراهن، بالواقع الراهنة من حيث الاستمرارية، وتباين الرأي بين الذاتي والموضوعي في مثل هذه الحالات، وذلك دون الدخول في الجدل المنهجي والمفاهيمي بشأن إشكالية التاريخ الراهن عند المتخصصين.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.