شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← قبرو يقين وآدم حامد سالم في ذمة الله
2018-11-24 عدوليس

قبرو يقين وآدم حامد سالم في ذمة الله

بصمت يليق بالأبطال ورجال حركات التحرير ونبل الرعيل الأول لثورة الشعب الإريتري رحل المناضل الجسور قبرو يقين يوم الخميس الماضي بمدينة كرن.

المناضل الفقيد هو واحد من أبطال جيش التحرير الإريتري لجبهة التحرير الإريترية وقد إلتحق بالثورة مبكرا ضمن القيادات الأولى للرعيل الأول، بعد ان تقدم بإستقالته من أورطة العرب الشرقية بالجيش السوداني.
عمل الفقيد في كل الجبهات القتالية وخاض عشرات المعارك الباسلة متقلدا عدد من المواقع بجيش التحرير.
كما رحل بمدينة كسلا في العشرين من نوفمبر المناضل آدم حامد سالم بعد صراع طويل مع المرض. وحسب النعي الذي نشرة موقع حزب الشعب الديمقراطي الإريتري ان الفقيد من مواليد بلدة هيكوتا عام 1956 باقليم القاش ، وقد إلتحق المناضل ادم بجبهة التحرير الاريترية عام 1978 وأثناء أداء دوره النضالي أصيب بجراح أدت لإعاقته حركيا ، وظل تحت رعاية التنظيم ( الحزب ) بالرغم من اعاقته كان ملتزما تؤدي واجبه الوطني ضمن رفاقة من جرحى حرب التحرير حتى تاريخ وفاته.
رحمهم الله رحمة واسعة وحشرهم مع رفاقهم الصديقين والشهداء.

إخترنا لكم

جنوب السودان والحلم المؤجَّل: ملاحظات أولوية في الذكرى الثامنة (1-2) .. بقلم: ماد قبريال

دأبت قبل أربع سنوات على كتابة مقالة توثيقية مع حلول ذكرى إعلان قيام دولة جنوب السودان، ولكن حالت كثرة المشغولات هذه المرة من إنجاز المقال في الوقت المحدد، وكذلك لإتمام قراءة بعض المصادر الأساسية قبل الشروع في إعداد المقال ونّشره. وتأتي هذه المساهمة تكملةً لسلسلة المقالات السالفة الذكر، من حيث الفكرة الرئيسية التي أحاول إيصالها، بمنظور نقدي، قائم على التزام مسبق بضرورة تدوين هذه الفترة الحرجة من تاريخنا السياسي، وحاجتنا للتوثيق المستمر لأحداث الزمن الراهن. ولابد لي من الاعتراف هنا، بصعوبة توثيق التاريخ الراهن، لسببين. أولا، لستُ متخصصًا في علم التاريخ والكتابة التاريخية. أما الثاني، لتداخل أحداث التاريخ الراهن، بالواقع الراهنة من حيث الاستمرارية، وتباين الرأي بين الذاتي والموضوعي في مثل هذه الحالات، وذلك دون الدخول في الجدل المنهجي والمفاهيمي بشأن إشكالية التاريخ الراهن عند المتخصصين.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.