شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← أوساط حزبية وشعبية تعبر عن إستغرابها من الصمت الحكومي تجاه تصريحات
2019-04-12 عدوليس ( رصد)

أوساط حزبية وشعبية تعبر عن إستغرابها من الصمت الحكومي تجاه تصريحات

عبرت أوساط وقيادات عديدة في الحزب الحاكم والوحيد بإريتريا وفي جلساتهم الخاصة عن غضبهم من عدم نفي مكتب الرئيس أو عبر وزارتي الخارجية والإعلام حول تصريحات الرئيس الجيبوتي والخاصة بإستخدام البحرية الإثيوبية للموانيء الإريترية .

كما عبرت أوساط شعبية عن دهشتها من الصمت الحكومي والذي يعزز ما يتردد حول إنهاء الوجود العسكري ابحري الإريتري وإحلال القوات البحرية الإثيوبية محله.
وكان إذاعة إرينا التي تبث من باريس والناطقة بالتجرنية قد أوردت تصريحات صحفية نقلا عن إسبوعية " جون افريك" ـ 7 إبريل الجاري ـ الفرنسية ومنسوبة للرئيس الجيبوتي عمر جيلي وفيها يكشف عن "ان تاسيس القوات البحرية الإثيوبية سيتم في مصوع، لأن قيادة البحرية الاثيوبية في عهد هيلي سيلاسي كانت هنالك" حسب ترجمة الإذاعة الناطقة بالتجرنية وواسعة الإستماع بأسمرا وما جاورها.
هذا وقد رد وزير الإعلام الإريتري على التصريح في تغريدة له على تويتر بالقول : "
من متي أصبح الرئيس الجيبوتي متحدثا بإسم إريتريا؟.
.

إخترنا لكم

في إجواء الذكرى (٥٦) لثورة اكتوبر : هل من آفاق لاستعادة مبدئية وحميمية الروابط النضالية مع مطالب الارتريين؟. بقلم/ عثمان صالح.

كل اطلالة لاكتوبر من كل عام لها طعم خاص مرتبط بذكرى أحدى التحولات الكبيرة وألايام المشرقة التي شهدتها المنطقة – ذكرى الثورة الشعبية السودانية في 21/10/١٩٦٤م ضد حكم العسكر بقيادة الجنرال إبراهيم عبود . والسودانيون هم اهل سبق وخبرة في هذه التحولات الكبيرة عربيا إذ تعتبر ثورة اكتوبر في الواقع اول ثورة عربية شعبية تطيح بنظام عسكري مستبد . وان كانت ثورة اكتوبر بشكل أساسي تعبيرا عن رفض الشعب السوداني للسلطة الدكتاتورية وطغمة العسكر التي هيمنت على البلاد وأنهت الحياة الديمقراطية.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.