شريط الأخبار
الرئيسيةثقافة وأدب ← (من طرابلس الغرب ).. شعر : صالح حدوق
2006-04-13 المركز

(من طرابلس الغرب ).. شعر : صالح حدوق

سعد إرتريٌ من معدن صلب لاتزحزحه الرياح من الشرق أوالغرب يا سعد نجمك في العلياء صعد شعرك موجود مع إخوتك العرب

أخذتك المنية منا مثل القدر في وقت حرج وأنت السفيرالمغترب نحن لن ننساك أبدًا يا فقيد الأمة والأدب تركت لنا تراثاً من الأدب سوف نحافظ عليه إلى الأبد تشهد لك أرض الكنانة يا مجد وحتى بيروت بلاد الفن والأدب أهدي إليك إرتريا يا أحمد سعد وهى عروسة تلبس الذهب كل إرتريٌ يدعولك في الخمسِ بالمغفرة وموعد الجنة قرب سوف تلد إرتريا ألف سعد يحملون إرثك إلى جيل الغد ولك منا سلامًا وتحايا تردها لنا يوم نلتقي في جنات الخلد بوركتم يا آل سعد آل العلم ومن يحمل اسم سعد الشعر بقلم / صالح حدوق سليمان دقي

إخترنا لكم

حين أوجعتني "دهب فايتنجا " ! بقلم / محمود أبوبكر

لسبب ما ظلت "دهب فاتينجا" تحتل مساحات واسعة من قلبي وذاكرتي، ذلك منذ طفولتي، وحتى الان، في البدء لم أكن افهم أي مفردة مما كانت تغنيه، ولم يكن وعي -حينها - يستوعب أن الموسيقى لغة في حد ذاتها، لكن لم انشغل لحظة لفك شفرة اللغة بيني وبين "دهب" .. كنت أحبها بغموضها، صخبها، رقصاتها، حيويتها، وحتى جنونها .. كانت نموذجا للفنان المبهج بالنسبة لي .. لاحقا لاحظت أنها بدأت تغني بالتجرنية، لكن لسبب ما لم أتبين مفرداتها، (كلمات الأغاني ) ربما لكونها تمتلك لكنة خاصة، أو ربما كنت أريد أن احتفظ بغموضها، أن احتفظ على مسافة بيني وبين الكلمات وأغوص في ألحانها/ إيقاعاتها وصخبها ..!


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.