شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← والي البحر الأحمر: رصدنا اختراقات لمجالنا الجوي
2019-05-12 عدوليس ـ نقلا https://www.alnilin.com/13050950.htm

والي البحر الأحمر: رصدنا اختراقات لمجالنا الجوي

كشف والي البحر الأحمر اللواء ركن عصام الدين عبد الفراج عن اختراقات جوية جديدة على ساحل البحر الأحمر، وأعلن رصد الرادارات التابعة للقوات المسلحة أهدافاً جوية أجنبية بمنطقة (محمد قول) شمال بورتسودان وأهدافاً جوية أخرى في حوض البحر الأحمر ظهرت في الرادار لكنها لم تتوغل لحدود السودان البحرية.

وكشف الوالي في لقاء مع قادة الأجهزة الإعلامية بالولاية حسب صحيفة السوداني، أن السلطات الأمنية تعمل بيقطة عالية ومدركة لحجم المطامع الدولية. وقال إن القوات المسلحة ضبطت عنصراً إريترياً داخل الحدود السودانية، وأوضح أن قوات من دولة إريتريا دخلت السودان كرد فعل على ضبط العنصر وقامت بالاعتداء على منجم تعدين أهلي في جبل أر (الذي يقع على بعد 7كلم من الحدود الاريترية) واستولت على آليات ومعدات واقتادت (15) معدنياً سودانياً،
مشيراً إلى أن قيادات الإدارة الأهلية في المناطق الحدودية بين البلدين قادت مبادرة لاحتواء الأمر أسفر عنها موافقة الحكومة على تسليم العنصر الإريتري مقابل موافقة إريتريا على تسليم السودانيين الـ(15) المحتجزين، وأكد أن السفير الإريتري زار بورتسودان وتم الاتفاق على طي الملف. وأشار إلى أنه تم تسليم العنصر واستلام السودانيين بعد اجتماع مشترك في منطقة (همكبتا) الحدودية برئاسته يوم السبت الماضي.

إخترنا لكم

جنوب السودان والحلم المؤجَّل: ملاحظات أولوية في الذكرى الثامنة (1-2) .. بقلم: ماد قبريال

دأبت قبل أربع سنوات على كتابة مقالة توثيقية مع حلول ذكرى إعلان قيام دولة جنوب السودان، ولكن حالت كثرة المشغولات هذه المرة من إنجاز المقال في الوقت المحدد، وكذلك لإتمام قراءة بعض المصادر الأساسية قبل الشروع في إعداد المقال ونّشره. وتأتي هذه المساهمة تكملةً لسلسلة المقالات السالفة الذكر، من حيث الفكرة الرئيسية التي أحاول إيصالها، بمنظور نقدي، قائم على التزام مسبق بضرورة تدوين هذه الفترة الحرجة من تاريخنا السياسي، وحاجتنا للتوثيق المستمر لأحداث الزمن الراهن. ولابد لي من الاعتراف هنا، بصعوبة توثيق التاريخ الراهن، لسببين. أولا، لستُ متخصصًا في علم التاريخ والكتابة التاريخية. أما الثاني، لتداخل أحداث التاريخ الراهن، بالواقع الراهنة من حيث الاستمرارية، وتباين الرأي بين الذاتي والموضوعي في مثل هذه الحالات، وذلك دون الدخول في الجدل المنهجي والمفاهيمي بشأن إشكالية التاريخ الراهن عند المتخصصين.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.