شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← المعارضة الإريترية تؤكد وقوفها مع ثورة الشعب السوداني
2019-06-07 عدوليس ـ ملبورن

المعارضة الإريترية تؤكد وقوفها مع ثورة الشعب السوداني

أكد نقاش عثمان رئيس اللجنة التنفيذية للمجلس الوطني للتغيير الديمقراطي موقف التحالف الذي يقوده إلى جانب الشعب السوداني وثورته ، مطالبا كافة القوى المدنية والعسكرية والأحزاب السياسية إلى تفويت الفرصة على كل القوى المتربصة بوحدة السودان وسلامة أرضه.

كما رفض ما جاء في تصريح وزارة الخارجية الإريترية والخاص بالأوضاع بالسودان معتبرا ذلك شكلا من أشكال المزايدات السياسية للنظام الديكتاتوري في إرتريا تجاه الاتحاد الأفريقي وضد أي دور يمكن أن يقوم به لدعم الانتقال السلمي والسلس للسلطة في السودان إلى القوى المدنية. لأن هذا النظام يقتات من وجود القلاقل والصراعات في كافة دول الجوار من أجل إطالة أمد حكمه القمعي في إريتريا.ونؤكد لأشقائنا السودانيين وللمجتمع الأفريقي والدولي بأن موقف النظام الديكتاتوري في إريتريا لا يعبر، بأي شكل من الأشكال، عن موقف الشعب الإريتري الداعم للثورة الشعبية المطالبة بالتغيير الديمقراطي في السودان " حسب التصريح الصحفي الذي تلقت ( عدوليس ) نسخة منه . وقال نقاش :" إننا في قيادة المجلس الوطني الإريتري للتغيير الديمقراطي لا نستغرب من م المزيدات السياسية للنظام الديكتاتوري في إرتريا تجاه الاتحاد الأفريقي وضد أي دور يمكن أن يقوم به لدعم الإنتقال السلمي والسلس للسلطة في السودان إلى القوى المدنية، لأن هذا النظام يقتات من وجود القلاقل والصراعات في كافة دول الجوار من أجل إطالة أمد حكمه القمعي في إريتريا.ونؤكد لأشقائنا السودانيين وللمجتمع الأفريقي والدولي بأن موقف النظام الديكتاتوري في إريتريا لا يعبر، بأي شكل من الأشكال، عن موقف الشعب الإرتري الداعم للثورة الشعبية المطالبة بالتغيير الديمقراطي في السودان". وأضاف نقاش في تصريح صدر أمس " في الوقت الذي نؤكد فيه على وقو المجلس الوطني الإريتري إلى جانب ثورة الشعب السوداني الشقيق وأهدافها العادلة، ندعو كافة القوى المدنية والعسكرية والأحزاب السياسية إلى تفويت الفرصة على كل القوى المتربصة بوحدة السودان وسلامة أراضيه، عبر رص الصفو وتجاوز المرحلة الانتقالية بسلام نحو المرحلة الدستورية والديمقراطية" حسب نص التصريح. هذا وقد كانت وزارة الإعلام الإريترية قد أصدرت تصريحا صحفيا في الإسبوع الماضي رفضت فيه ما اسمته بتدويل الوضع في السودان، مطالبة الاتحاد الافريقي التحلي بمسؤولياته الكاملة تجاه الأزمة في السودان و اتخاذ الخطوات السياسية اللازمة لإعادة المسار السياسي لوضعه الطبيعي" دون أن تسمى هو الوضع الطبيعي بدقة . كما ان الموقف الرسمي الإريتري يتناغم بالضرورة مع الموقف السعودي الإماراتي حسب رأي مصادر إعلامية سودانية.

إخترنا لكم

الجولة الفنية لمدينة كسلا وحادثة إختطاف عثمان عبد الرحيم ! الحلقة ( 6) ! بقلم / عبد الله أندول

بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها الفرقة في جولاتها الداخلية التي غطت معسكرات "حشنيت ولكوييب ومعلاب " وفي إحتفالات تحرير أغردات وعيد الثورة وعيد العمال، تقرر أجراء جولة فنية خارجية تشمل مدينتي كسلا والخرطوم السودانيتين إضافة إلى العديد من الدول الشقيقة والصديقة الأخرى، وعليه غادرت الفرقة الميدان بكامل أدواتها وعديدها في بدايات العام 1978 ووصلت إلى مدينة كسلا، ومنها إستهلت رحلتها الخارجية وهي تحمل على عاتقها شعلة الفن والتراث الأرتري الشعبي والثوري لتعرضه على الشعوب الشقيقة والصديقة المساندة للثورة الأرترية ، وهكذا وصلنا الى محطتنا الأولى ونحن نتطلع إلى تقديم أفضل الفقرات الإناشادية والعروض الفنية بإجادة وإتقان من أجل عكس معاناة الشعب الأرتري وصموده وإنتصارات ثورته المجيدة ، وكان يحدونا الأمل أن نحقق من خلال كل ذلك المزيد من النجاحات والمكاسب لصالح قضية الشعب الإريتري العالدلة.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.