شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← في ذمة الله الرمز محمد نور حسنو
2019-06-09 عدوليس

في ذمة الله الرمز محمد نور حسنو

شيع المئات من مواطني مدينة أغوردات وأريافها أبن المدينة البار محمد نور الحسن حسنو يوم الخميس الماضي في موكب مهيب يليق بالرجل الذي لعب دورا كبيرا في الحياة السياسية والإجتماعية والرياضية لمدينة أغوردات.

رجل الأعمال محمد نور حسنو هو شقيق الشهيد محمد الحسن حسنو الذي أعدمه الإحتلال الإثيوبي غدارا مع رفيقة الشهيد عبد الرحيم محمد موسى عقب إستهداف ثوار جبهة التحرير الإريترية لممثل الإمبراطور هيلي سلاسي للمدينة في مطلع ستينيات القرن الماضي.
كما لعب دور مهما في دعم فدائي الثورة المرابطين حول المدينة في بدايات الثورة متحديا الإرهاب وحالة الرعب التي فرضتها قوات الإحتلال.
والفقيد يتعبر من رموز المدينة الذي لعبوا دورا مقدرا في دعم الأحوال الإجتماعية ورعاية الرياضة ، حيث كان رئيسا لفريق الشباب الرياضي في مطلع السبعينات إلا ان إنهارة الحياة المدينة بعد مذبحة يوم الأحد الاسود في عام 1974م.
رحم الله الفقيد الراحل وخاص العزاء لأولاده ولعموم آل حسنو وجميع سكان اغوردات وضواحيها.

إخترنا لكم

الجولة الفنية لمدينة كسلا وحادثة إختطاف عثمان عبد الرحيم ! الحلقة ( 6) ! بقلم / عبد الله أندول

بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها الفرقة في جولاتها الداخلية التي غطت معسكرات "حشنيت ولكوييب ومعلاب " وفي إحتفالات تحرير أغردات وعيد الثورة وعيد العمال، تقرر أجراء جولة فنية خارجية تشمل مدينتي كسلا والخرطوم السودانيتين إضافة إلى العديد من الدول الشقيقة والصديقة الأخرى، وعليه غادرت الفرقة الميدان بكامل أدواتها وعديدها في بدايات العام 1978 ووصلت إلى مدينة كسلا، ومنها إستهلت رحلتها الخارجية وهي تحمل على عاتقها شعلة الفن والتراث الأرتري الشعبي والثوري لتعرضه على الشعوب الشقيقة والصديقة المساندة للثورة الأرترية ، وهكذا وصلنا الى محطتنا الأولى ونحن نتطلع إلى تقديم أفضل الفقرات الإناشادية والعروض الفنية بإجادة وإتقان من أجل عكس معاناة الشعب الأرتري وصموده وإنتصارات ثورته المجيدة ، وكان يحدونا الأمل أن نحقق من خلال كل ذلك المزيد من النجاحات والمكاسب لصالح قضية الشعب الإريتري العالدلة.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.