شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← أسمرا تستضيف محادثات الشرق خلال أسبوعين
2006-04-19 المركز

أسمرا تستضيف محادثات الشرق خلال أسبوعين

أعلن نائب الأمين العام للحركة الشعبية، رئيس كتلتها النيابية ، ياسر عرمان ان المفاوضات بين الحكومة وجبهة الشرق ستبدأ بأسمرا بمشاركة ليبية خلال اسبوعين ،فيما كررت الجبهة تمسكها بالضمانات والمشاركة الدولية .

و قال عرمان في تصريحات صحافية بالمجلس الوطني ، أمس ، عن اتفاق بين الاطراف المعنية لبدءالمفاوضات بين الحكومة وجبهة الشرق بأسمرا خلال أسبوعين ، علي ان يسبقها ايفاد وفد مصغر لبحث القضايا الاجرائية للتفاوض ، مشيرا الي ان لجنة من المؤتمر الوطني والحركة الشعبية كانت عقدت اجتماعات طويلة اسفرت عن اتفاقهما علي عقد المفاوضات باسمرا، بمشاركة ليبية وأن يتم تطبيع العلاقات بين الخرطوم واسمرا ، ورأي عرمان ضرورة الدفع بهذه العلاقات التي قال انها تخطو خطوات جيدة ،ودعا الي تطبيع العلاقات مع كافة دول الجوار . من جانبها، كشفت الحكومة الاريترية عن تلقيها طلب من السودان لإستضافة محادثات شرق السودان .واوضح اعلان نشر على موقع وزارة الاعلام الاريترية أن الوفد الاريتري الذي زار السودان الاسبوع الماضي اخطر من قبل لجنة مختصة بالعلاقات بين السودان واريتريا أن تستضيف اسمرا حوارا حول حل مسألة شرق السودان. من جهته، جدد عضو الوفد المفاوض بجبهة الشرق ، عبد الله موسي ،تمسكهم بأن تعقد المفاوضات بحضور دولي وتحت رعاية الامم المتحدة والجامعة العربية والاتحاد الافريقي ،مثمنا الدور الاريتري في حل القضية ، فيما ابلغت مصادر من اسمرا « الصحافة » ان لقاءً تمهيديا التأم بين مسؤولين في الحكومة الارترية وجبهة الشرق في اطار بلورة المواقف التفاوضية .وكان عبد الله جابر، امين الجبهة الشعبية الارترية ،وعضو الوفد الذي زار الخرطوم أخيرا ذكر في تصريحات صحفية أمس الاول انهم اتفقوا مع الحكومة السودانية علي استضافة المفاوضات باسمرا .

إخترنا لكم

الجيش الاريتري وتهم ارتكاب فظاعات في تقراي !! بقلم / فتحي عثمان

في السنة الثانية والأخيرة من امتحانات الماجستير، خاطبنا أحد الأساتذة مودعا: " لقد تعلمتم معنى الحروب ومآسيها، فأخرجوا الآن للحديث عن السلام ومحاسنه." وبقدر ما بدت نصيحته أبويه حادبة فقد كانت أيضا تعكس روح الثقة في التأهيل الذي قدمه المقرر المستحدث في الجامعات حينها، وهو تخصص دبلوماسية السلام والتنمية المستدامة، وهو تخصص يقوم على إعادة بناء المجتمعات بعد الحروب عبر استخدام المناهج المتداخلة: الدبلوماسية والقانون الدولي الإنساني "إتفاقيات جنيف لحماية المدنيين أثناء النزاع المسلح والبروتوكولات الإضافية" والعلوم الإنسانية. واستجابة لنصيحة معلمي سأقدم مساهمة تحت عنوان المقال أعلاه، وهي ليست مساهمة العالم الخبير، ولكن جهد الطالب الفكير.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.