شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الإريتري إبراهيم من بؤس " ساوا " إلى رحاب قبة البرلمان النيوزيلندي
2020-10-18 عدوليس ـ رصد

الإريتري إبراهيم من بؤس " ساوا " إلى رحاب قبة البرلمان النيوزيلندي

فاز الإريتري إبراهيم عمر بعضوية البرلمان النيوزيلندي ضمن مقاعد حزب العمال الفائز في الإنتخابات العامة الذي تتزعمه رئيس الوزراء جاسيندا أردن.

ويعتبر إبراهيم أول إريتري يفوز بمقعد في البرلمان النيوزيلندي، وهو الهارب من إريتريا حيث أجبر مع أقرانه للمكوث في معسكر " ساوا " سيء الصيت والخدمة "الوطنية" طويلة الأجل وغير محددة المهام.
إبراهيم الذي عمل كموظف محلي في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالسودان قبل ان يجد فرصة الإنتقال والعيش في البلد الثالث أنخرط سريعا في العمل العام وسط الجاليات الإفريقية وإكتسب عضوية حزب العمال.

إخترنا لكم

في إجواء الذكرى (٥٦) لثورة اكتوبر : هل من آفاق لاستعادة مبدئية وحميمية الروابط النضالية مع مطالب الارتريين؟. بقلم/ عثمان صالح.

كل اطلالة لاكتوبر من كل عام لها طعم خاص مرتبط بذكرى أحدى التحولات الكبيرة وألايام المشرقة التي شهدتها المنطقة – ذكرى الثورة الشعبية السودانية في 21/10/١٩٦٤م ضد حكم العسكر بقيادة الجنرال إبراهيم عبود . والسودانيون هم اهل سبق وخبرة في هذه التحولات الكبيرة عربيا إذ تعتبر ثورة اكتوبر في الواقع اول ثورة عربية شعبية تطيح بنظام عسكري مستبد . وان كانت ثورة اكتوبر بشكل أساسي تعبيرا عن رفض الشعب السوداني للسلطة الدكتاتورية وطغمة العسكر التي هيمنت على البلاد وأنهت الحياة الديمقراطية.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.