شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← أنباء عن توسع الحرب شمالا بقصف جوي لمطاري أسمرا ومصوع في إريتريا!
2020-11-15 عدوليس ـ رصد

أنباء عن توسع الحرب شمالا بقصف جوي لمطاري أسمرا ومصوع في إريتريا!

أكد دبلوماسي إريتري سابق رفض الإفصاح عن إسمه عن "ان الحرب التي تدور رحاها في شمال إثيوبيا سيكون لها إنعكاسا عظيما على الشعب الإريتري الذي يعيش في اوضاعا معيشية وإجتماعية وأمنية يصعب وصفها".

ذلك في تعليق له حول القصف الصاروخي الذي طال مطاري أسمرا ومصوع وأكدته وكالة رويتز وقناة الفرنسية 24 العربية صباح اليوم. وكان قيتاشو ردا مستشار رئيس حكومة الإقليم الأمني والناطق الرسمي بإسم العمليات العسكرية قد هدد أمس بضرب مواقع عسكرية إريترية تعلب دور الإسناد في الحرب التي يشنها حكومة المركز على الإقليم حسب تصريحاته، بينما تلتزم أسمرا الصمت وتبث القناة الفضائية الإريترية برامجها العادية.
وحسب معلومات متضاربة حول مكان سقوط القذائف ، تتحدث بعض الاخبار انها سقطت فى مبنى الاعلام والمطار ، والبعض يقول انها سقط فى منطقة "عدى قوعداد" القريبة من المطار ، وهناك مصدر ثالث يقول انها فى المنطقة المعروفة باسم "مناهاريا" للمواصلات حيث تتجمع الشاحنات الكبيرة، وتجمع كل المعلومات عن سماع دوي إنفجارات بالعاصمة أسمرا.

إخترنا لكم

أمن البحر الأحمر: السياسة الخارجية الإريترية في بيئة متغيرة ! بقلم / عبد القادر محمد علي*

كان قرار فرض العقوبات الأوروبي على إريتريا منحنى جديدًا في مجموعة من "التعرجات" شهدتها بيئة السياسية الخارجية الإريترية في السنوات الثلاثة الأخيرة، مثَّل فيها توقيع اتفاق السلام مع إثيوبيا وحرب التيغراي نقطتين بارزتين. تحاول هذه الورقة تسليط الضوء على دوافع التغيرات التي طرأت على موقف الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي خلال هذه الفترة، وملامح تحالفات تنسجها إريتريا في مواجهة احتمالات متزايدة للعودة إلى مرحلة ما قبل 2018 الموصوفة على نطاق واسع "بالعزلة الدولية".


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.