شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← أسمرا ترفض تصريح السفارة الإمريكية بأسمرا
2021-02-07 عدوليس ـ رصد

أسمرا ترفض تصريح السفارة الإمريكية بأسمرا

عبر وزير الإعلام الإريتري عن ر فضه حكومته لما ورد في تصريخ السفارة الأمريكية بعاصمة بلاده فيما يخص الوضع في إقليم تقراي الإثيوبي بالقول " إريتريا ترفض البيان غير المبرر الذي

نشرته السفارة الأمريكية في أسمرا على فيسبوك اليوم والادعاءات الكاذبة والمفترضة التي تروج لها ". حسب تغريدة له على صفحته في تويتر.
وكانت السفارة الأمريكية قد دعت يوم إالجمعة "لسحب قواتها من تيجراي على الفور"، مضيفة: "لقد نقلنا مخاوفنا البالغة بشأن تقارير موثوقة عن انتهاكات ارتكبتها قوات إريترية وجهات فاعلة أخرى " حسب ما ورد في صفحنها على الفيسبوك.
من جهة أخرى ورد في تقرير للأمم المتحدة نشر، الخميس الماضي " أن الوضع الإنساني مقلق للغاية" وسلط التقرير الضوء على الاضطرابات في توزيع الغذاء والمياه والمساعدات المالية والرعاية الطبية وغيرها من الخدمات..
بينما قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، إنه تحدث إلى آبي أحمد "للتعبير عن القلق بشأن الأزمة في تجراي وحضّ على وصول المساعدات الإنسانية بأمان وبدون عوائق لمنع مزيد من الخسائر في الأرواح.".

إخترنا لكم

الجيش الاريتري وتهم ارتكاب فظاعات في تقراي !! بقلم / فتحي عثمان

في السنة الثانية والأخيرة من امتحانات الماجستير، خاطبنا أحد الأساتذة مودعا: " لقد تعلمتم معنى الحروب ومآسيها، فأخرجوا الآن للحديث عن السلام ومحاسنه." وبقدر ما بدت نصيحته أبويه حادبة فقد كانت أيضا تعكس روح الثقة في التأهيل الذي قدمه المقرر المستحدث في الجامعات حينها، وهو تخصص دبلوماسية السلام والتنمية المستدامة، وهو تخصص يقوم على إعادة بناء المجتمعات بعد الحروب عبر استخدام المناهج المتداخلة: الدبلوماسية والقانون الدولي الإنساني "إتفاقيات جنيف لحماية المدنيين أثناء النزاع المسلح والبروتوكولات الإضافية" والعلوم الإنسانية. واستجابة لنصيحة معلمي سأقدم مساهمة تحت عنوان المقال أعلاه، وهي ليست مساهمة العالم الخبير، ولكن جهد الطالب الفكير.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.