شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← حملة دهم واسعة في اسمرا تطال 500 من الإباء والمسنيين
2006-12-13 المركز

حملة دهم واسعة في اسمرا تطال 500 من الإباء والمسنيين

أسمرا : GIC شنت السلطات الإرترية في التاسعة من صباح يوم الاثنين الموافق 11/12/2006 حملة دهم واسعة وسط العاصمة اسمرا طالت 500 من الإباء والمسنيين ،

ونقل موقع اسمرينو دوت كوم الناطق باللغة التجرنية عن شهود عيان في مدينة اسمرا قولهم أن السلطات الإرترية حاصرت صباح الاثنين مناطق في وسط العاصمة وفرضت حظرا مؤقت للتجوال بدأ مع ساعات الصباح الأولى حيث داهمت وفتشت عدة منازل أسفرت عن إعتقال قرابة ال500 مواطنا في حين شوهدت الحافلات والباصات المعروفة عند مواطني العاصمة ب (شادشاي ورار) وهي تقل المعتقلين الذين كان معظمهم من المسنيين والإباء الذي اتهموا بتهريب أبنائهم خارج إرتريا ، وأضاف المصدر قائلا إن هذه ليست هي المحصلة النهائية لأعداد المعتقلين مشيرا بأن عددهم في تزايد وان حملة الاعتقالات طالت العديد من المقاتلين الذي افنوا باكورة عمرهم في النضال من اجل أن تنال إرتريا استقلالها . وأكد المصدر إن حملة الاعتقالات كانت مرتبه ومقرر لها سلفا بدليل انه تم اخذ الإذن مسبقا من العقيد زرأزقي مسئول المواصلات في الإقليم الأوسط لاستخدام الحافلات والباصات التي أقلت المعتقلين من بيوتهم إلي السجون مضيفا إلي أن مداهمة البيوت جاءت في ساعات الصباح الأولى وصاحبها طرق عنيف لأبواب المنازل مما أثار الرعب في صفوف المواطنين مع انتشار لقوات الجيش في الشوارع مما ذكر المواطنين بالاعتقالات العشوائية التي كانت تشنها قوات الاستعمار الإثيوبي . الجدير بالذكر إن حملات اعتقال سابقة استهدفت منطقة (صعدا كرستيان) أسفرت عن اعتقال عددا من أولياء الأمور بحجة إعانة أبنائهم على مغادرة البلاد دون علم السلطات ، وتعتمد السلطات الإرترية على نظام ( القبلي) أو اللجنة الشعبية للحي في معرفة المنازل المستهدفة لعمليات التفتيش كما تفرض السلطات الإرترية على المعتقلين إعادة أبنائهم أو دفع فدية مالية قدرها 50000 نقفة لإطلاق سراحهم على الرغم من علمها المسبق بأن غالبية المعتقلين هم من ذوى الدخل المحدود .

إخترنا لكم

التضامن السوداني مع الإرتريين (6-6) تجربة مركز سويرا: عندما يحدث التضامن فرقاً كبيراً. بقلم / ياسين محمد عبد الله

حسن سعيد المجمر : التقيت بحسن المجمر لأول مرة أثناء مشاركتي في دورة نظمتها في الخرطوم منظمة العون المدني العالمي بالتعاون مع معهد جنيف لحقوق الإنسان في يوليو 2005. كانت الدورة حول آليات عمل الأمم


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.