شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← مراسل صوت أمريكا يهرب إلى إثيوبيا فاراً من مقر إقامته الجبرية
2006-12-17 المركز

مراسل صوت أمريكا يهرب إلى إثيوبيا فاراً من مقر إقامته الجبرية

ترجمة :عدوليس في حادثة هي الأولى من نوعها تمكن مراسل إذاعة صوت أمريكا بالعاصمة الإرترية أسمرا، أخليلو سلمون ، من الفرار إلى إثيوبيا هرباً من مقر إقامته الجبرية على حسب إفادة مصادر مطلعة لموقع أسمرينو .

وكان أخليلو سلمون ( 36 عاماً ) قد أعتقل عام 2003م بحجة أنه لم يؤد الخدمة الإلزامية وذلك على خلفية بثه لتقرير عبر إذاعة صوت أمريكا أبرز خلاله مظاهر الحزن التي عمت العاصمة أسمرا إثر إعلان الحكومة لأسماء ضحايا حرب السنتين مع إثيوبيا 1998-2000م مخالفاً في ذلك التغطية الرسمية التي أظهرت إبتهاجاً عاماً وسط أسر الضحايا . ووضع سلمون اقيد الحبس الإنفرادي ا لمدة 18 شهراً في حاوية معدنية بسجن عدي أبيتو ثم تحول إلى الإقامة الجبرية ومُنع خلالها من جميع وسائل الاتصال إلى أن هرب إلى إثيوبيا . يذكر أن السلطات الإرترية اعتقلت الشهر الماضي عدد من الإعلاميين العاملين في وسائل الإعلام الرسمية دون إبداء أسباب الاعتقال .

إخترنا لكم

التضامن السوداني مع الإرتريين (6-6) تجربة مركز سويرا: عندما يحدث التضامن فرقاً كبيراً. بقلم / ياسين محمد عبد الله

حسن سعيد المجمر : التقيت بحسن المجمر لأول مرة أثناء مشاركتي في دورة نظمتها في الخرطوم منظمة العون المدني العالمي بالتعاون مع معهد جنيف لحقوق الإنسان في يوليو 2005. كانت الدورة حول آليات عمل الأمم


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.