شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← رئيس رابطة المنخفضات : افورقي يتحمل مسؤولية التدخل في "تقراي"
2021-03-06 عدوليs

رئيس رابطة المنخفضات : افورقي يتحمل مسؤولية التدخل في "تقراي"

حذر رئيس رابطة المنخفضات الإريترية من ان الحرب الدائرة في إثيوبيا " سيكون لها تأثير سلبي على الأمن القومي لدولة إريتريا وخطر كبير على سالمة شعبها، وعبر عن خشيته من تأثيراتها على الأمن القومي الإريتري وعلى سيادة البلاد حسب رأيه وقال ان اسياس أفورقي يغامر بسيادة اريتريا واستقاللها وأن جميع الحروب التي خاضها من جزر حنيش اليمنية إلى تدخله العسكري األخير في اقليم تجراي هي حروب أفورقي وثاراته الشخصية، ويتحمل أسياس أفورقي بشكل

شخصي مسؤولية هذه الحروب والإنتهاكات التي تحدث خلالها، لأنه صاحب القرار الوحد في إريتريا،" حسب إفاداته في أول ظهور إعلامي له.
وأتهم محمود محمد عثمان الرئيس الجديد للرابطة أطراف لم يسميها صراحة بانها " تتعمد تشویه رسالة الرابطة مع سبق الإصرار والترصد تارة بوسمها بأنها تسعى إلى شق الصف الوطني وتارة بوضعها في سلة واحدة مع الحركات القومیة المتطرفة وهو ما ترفضه الرابطة رفضا قاطعا وتتمسك بمطالبها المشروعة في السعي والعمل من أجل ضمان حقوق مجتمعها دون تفریط، والرابطة استعداد دائم للعمل مع كل الأطراف الوطنیة والقومیة الملتزمة بوحدة وسیادة إريتریا" حسب رأيه.
كما تحدث بإقتضاب عن قرار المؤتمر القاضي بضرورة عودة عضوية الرابطة الذين غادروها في السنوات الماضية، كما تحدث عن طبيعة علاقات الرابطة مع القوى السياسية الإريترية.
جاء ذلك في حوار حصري مع " عدوليس " سينشر غدا الأحد، وفيه تطرق لعدد من القضايا التي تهم المواطن الإريتري وشعوب منطقة القرن الإفريقي.
يذكر ان مؤتمر رابطة المنخفضات كان قد أنهت مؤتمرها الأول في 21 نوفمبر 2020م الماضي وإنتخب قيادة تنفيذية من (9) أعضاء تغلب عليها وجوده جديدة في ظاهر جديرة بالإهتمام ، كما أنتخب ( 28) برئاسة سيدة.

إخترنا لكم

أمن البحر الأحمر: السياسة الخارجية الإريترية في بيئة متغيرة ! بقلم / عبد القادر محمد علي*

كان قرار فرض العقوبات الأوروبي على إريتريا منحنى جديدًا في مجموعة من "التعرجات" شهدتها بيئة السياسية الخارجية الإريترية في السنوات الثلاثة الأخيرة، مثَّل فيها توقيع اتفاق السلام مع إثيوبيا وحرب التيغراي نقطتين بارزتين. تحاول هذه الورقة تسليط الضوء على دوافع التغيرات التي طرأت على موقف الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي خلال هذه الفترة، وملامح تحالفات تنسجها إريتريا في مواجهة احتمالات متزايدة للعودة إلى مرحلة ما قبل 2018 الموصوفة على نطاق واسع "بالعزلة الدولية".


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.