شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الحزب الإسلامي : الهروب الجماعي إلى دول الجوار إشارة إلى اقتراب سقوط النظام
2005-04-30 المركز

الحزب الإسلامي : الهروب الجماعي إلى دول الجوار إشارة إلى اقتراب سقوط النظام

الخرطوم : ECMS اعتبر الحزب الإسلامي الإرتري للعدالة والتنمية ظاهرة الهروب الجماعي للشباب الإرتريين إلى دول الجوار إشارة إلى إقتراب سقوط النظام الديكتاتوري وانبلاج فجر الحرية والعدالة والمساواة .

وثمن الحزب التطورا ت الإيجابية التي تشهدها ساحة المعارضة الإرترية مشيداً بتأسيس التحالف الوطني الديمقراطي الإرتري ووصفه بالإنجاز الوطني الكبير الذي توحدت من خلاله الإرادة السياسية لكافة القوى الوطنية الإرترية الرافضة للنظام البوليسي القمعي . وذكر التصريح الصادر عن الحزب أن الإجتماع الدوري الثالث للأمانة العامة الذي انعقد في الفترة من 17-19 أبريل الجاري وقف على الأوضاع المأساوية التي يعاني منها الشعب الإرتري في ظل النظام الحالي مستعرضاً جوانب المعاناة من نواحيها الأمنية والسياسية والإقتصادية . وقال التصريح أن الأمانة العامة تناولت بالتحليل والدراسة التطورات المتلاحقة في الأوضاع الإقليمية والدولية المتعلقة بالشأن الإرتري، وتأثيرها على الملف الإرتري ، كما وقف الإجتماع على أداء الأمانات التنفيذية للحزب بعد المؤتمر الرابع للحزب من خلال تقارير الأداء مطمئناً على سير العمل في كافة مؤسسات الحزب . وفي الختام اتخذ الإجتماع جملة من القرارات والتوجيهات التي تمكن الحزب من الإضلاع بدوره الوطني ، كما أقر خطط الأمانات المقدمة للدورة المقبلة .

إخترنا لكم

أمن البحر الأحمر: السياسة الخارجية الإريترية في بيئة متغيرة ! بقلم / عبد القادر محمد علي*

كان قرار فرض العقوبات الأوروبي على إريتريا منحنى جديدًا في مجموعة من "التعرجات" شهدتها بيئة السياسية الخارجية الإريترية في السنوات الثلاثة الأخيرة، مثَّل فيها توقيع اتفاق السلام مع إثيوبيا وحرب التيغراي نقطتين بارزتين. تحاول هذه الورقة تسليط الضوء على دوافع التغيرات التي طرأت على موقف الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي خلال هذه الفترة، وملامح تحالفات تنسجها إريتريا في مواجهة احتمالات متزايدة للعودة إلى مرحلة ما قبل 2018 الموصوفة على نطاق واسع "بالعزلة الدولية".


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.